اغلاق

بالصور : مظاهرة ضد هدم البيوت العربية في اللد

انطلقت في مدينة اللد عقب صلاة الجمعة مباشرة مظاهرة بمشاركة المئات من الأهالي والقيادات العربية وذلك استنكارا لـ " سياسة هدم البيوت العربية في المدينة " ،
Loading the player...
Loading the player...

وضد " سياسة الشرطة تجاه المواطنين العرب ". انطلقت المسيرة من المسجد العمري الكبيرة باتجاه مركز الشرطة حيث ستلقى بعض الكلمات . يشار الى أن المظاهرة تنظم بدعوة من اللجنة الشعبية في المدينة ، واعضاء المجلس البلدي العرب .وتشهد التظاهرة مشاركة واسعة من النساء والأمهات من المدينة؛ حيث يرفعن لافتات ضد سياسة هدم البيوت العربية .
ويرفع المتظاهرون لافتات ويرددون هتافات ضد سياسة البلدية ورئيسها وتعامل الشرطة ضد المواطنين العرب ، ويطالب المتظاهرون بمنحهم التراخيص للبناء والعيش بكرامة وأن البناء ليس فقط للمواطنين اليهود . وقامت الشرطة بإغلاق عدد من الشوارع في المدينة والتي تمر بها المسيرة اتجاه مركز الشرطة.  يذكر أن قوات كبيرة من الشرطة تتواجد في مكان التظاهرة . وقد اختتمت المظاهرة أمام مركز الشرطة بالقاء كلمات من قبل عدد من الشخصيات ، طالبوا فيها بـ " اقالة قائد شرطة اللد ، الذي لم يحترم قرار وقف هدم بيت عائلة شعبان ".

تعقيب الناطق بلسان الشرطة
من جانبه ، عقب المتحدث بلسان الشرطة على اقوال الاهالي ، قائلا : " شرطة اسرائيل ليست الهيئة المسؤولة عن إصدار أوامر الهدم او تنفيذها ، بل هي تقوم بتأمين وضمان تنفيذ القانون لاي طاقم من أي هيئة تعمل وفق القانون، فيما اذا كان وزارة المالية او البلدية او اي هيئة أخرى. عليكم التوجه لبلدية اللد " .

تعقيب الناطق بلسان بدلية اللد
من ناحيته ، سبق وعقب الناطق بلسان بلدية الموضوع على هذه القضية بالقول : " بلدية اللد تبذل كل جهد لأن تكون مدينة اللد مدينة تحافظ على القانون والنظام ، وأن تكون مدينة متطورة ، مزدهرة وجودة الحاياة فيها عالية . الى جانب العمل الذي ننفذه لرفاهية سكان المدينة وتطوير الأحياء العربية ، نحن نركز على موضوع فرض القانون والنظام  ، وهذا يشمل فرض قوانين التخطيط والبناء . في هذا الموضوع تتخذ البلدية سياسية حازمة ضد كل بناء جديد غير قانوني وبدون هوادة ، حيث تستنفذ كل الوسائل المتوفرة لديها ، بما في ذلك تنفيذ أوامر هدم سواء في الوسط العربي أو اليهودي .
للتوضيخ فان البناء غير القانوني يقضي على كل امكانية لتخطيط سليم ، ويمس بمعايير الأمان وبالتعليمات المطلوبة بالقانون ، وذلك يطلب من كل شخص معني بالبناء في المدينة التوجه لقسم الهندسة للحصول على رخصة بناء حسبما يتطلب القانون ".


صور من المظاهرة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق