اغلاق

نساء من الطيرة عشية الاضراب : ‘علينا أخذ الأمور الى أيدينا وعدم البقاء في البيت‘

عشية الاضراب النسائي المرتقب يوم غد الثلاثاء، احتجاجا على العنف ضد المرأة واستمرار مسلسل جرائم قتل النساء، ترى العديد من انساء انه لا بد من التحرك بشكل
Loading the player...

مؤثر والمشاركة في الاحتجاجات وعدم التزام البيت. والتقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع عدد من النساء في مدينة الطيرة واستمع الى اقوالهن...

"علينا ان نأخذ الأمور الى أيدينا"
ميسم جلجولي، رئيسة مجلس نعمات في المثلث الجنوبي قالت : "  المعطيات قاسية جدا للأسف الشديد. 24 امرأة قتلت خلال العام 2018 في البلاد نصفهن عربيات. هذا معطى لا يمكن السكوت عنه.  طبعاً ناهيك عن عدد القتلى في صفوف الرجال والشباب، فهناك أكثر من 40 قتيلا. اعتقد اننا في مأزق كبير في مجتمعنا وعلينا ان نأخذ الأمور الى ايدينا".

"لا تجلسن في البيوت"
من جانبها قالت نسرين عبد الحي رئيسة لجنة الموظفين في الطيرة :" مؤسف جدا حدوث حالات القتل. مهما كان السبب لا يبرر قتل انسان. يجب علينا ان نحارب هذه الآفة العنيفة.  نحن بصدد اضراب يوم الثلاثاء. انا ضد ان يكون الاضراب بالجلوس في البيوت. يجب ان يكون هناك فعاليات وصرخة كي نسمع صوت النساء".

"العنف أصبح يتهدد كل شابة وامرأة عربية"
أما نيبال زقدح من الطيرة فقالت: " للأسف القتل مستمر. انا أرى ان أغلب من قتلن أعمارهن صغيرة جدا واعرف بعضهن.  العنف أصبح يتهدد كل شابة وامرأة عربية. لا رحمة في مجتمعنا ولا ندرك قيمة الانسان بشكل عام  والمرأة بشكل خاص. نحن مجتمع ذكوري عنيف للأسف".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق