اغلاق

تربويون وسياسيون من الناصرة :‘ اذا صلُح المعلم صلُح المجتمع بأسره‘

"قم للمعلم وفه التبجيلا ... كاد المعلم ان يكون رسولا" ، هل ما زالت مكانة المعلم محفوظة ويتمتع المعلم باحترام كبير بين الناس ؟ ، هل ما زال المعلم يعتبر الشخصية
Loading the player...

القدوة للطلاب ؟ .
أسئلة كثيرة تطرح حول مكانة المعلم وهل ما زال يتمتع بتلك المكانة بين الناس ؟ ، مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما التقى مع شخصيات سياسية ، تربوية واكاديمية من الناصرة الذين اشادوا بدور المعلم في تطوير المجتمع .

" هدم التعليم وهدم مكانة المعلم "
عضو بلدية الناصرة المحاسب رايق مروات قال لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" اذا اردت ان تهدم حضارة امة فعليك بهدم التعليم واسقاط القدوات وهدم الاسرة ، وهذا ما نراه في يومنا هذا من سياسة هدم التعليم وهدم مكانة المعلم ، حيث نرى ان مكانة المعلم باتت في تراجع كبير ، اين نحن من قديم الايام والتي كان بها للمعلم مكانة كبيرة يحترمه الكبير والصغير ، فكيف لا وهو مربي الاجيال ".

" اذا صلح المعلم صلح المستقبل "
واضاف مروات لمراسلنا :" اذا اردنا ان نعود الى الصواب ورفع مكانة المعلم من جديد علينا بناء العلاقات الاسرية من جديد وليس بناء العلاقات عبر مواقع التواصل ، بل التقرب والتعرف على بعضنا البعض من خلال تبادل الحديث واعطاء المعلم حقه في الاحترام ونرفع من شأنه امام الناس لانه يحمل امانة كبيرة بين يديه وهم ابنائنا الذين سيبنون المستقبل القادم ، فاذا فسد المعلم فسد المستقبل واذا صلح المعلم صلح المستقبل ، وهذا يكون فقط بأن نعطي المعلم حقه واحترامه بعد ان تم ظلمه في السنوات الاخيرة " .

" الرسالة السامية التي يحملها "
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع الأستاذ الدكتور شادي حشمة قال :" أولا اهنئ زملائي المعلمين وزميلاتي المعلمات واسأل الله ان يمد في اعماركم حتى تستمروا في مسيرة العطاء ، طبعاً اخذ المعلم أهميته ومكانته من تلك الرسالة السامية التي يحملها الا وهي رسالة التربية والتعليم ورسالة تنشئة طلابنا والتي نطمح بهم كلبنات لبناء المجتمع ".

" عملية لصياغة عقل الانسان "
وأضاف الشيخ الدكتور حشمة لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" المعلم يحمل تلك الرسالة ويكابد مهنة التعليم والتي ليست سهلة ، لانها تعتبر عملية لصياغة عقل الانسان وليس من السهل توجيه عقل الانسان ، لا سيما اذا اردت ان توجهه الى طريق الصواب لبناء المجتمع . كنا نسمع بالماضي عن المكانة التي يتمتع بها المعلم ، لكن الان وحينما نرى المجتمع فانا لست بفرح جداً من طريقة تعامل الناس مع المعلم ان كان على مستوى الطلاب او مستوى أولياء الأمور ، فيجب المزيد من الاعتناء والاحترام والدعم والاعتمام والمزيد من تفويض المعلم بتلك الصلاحيات التي تمكنه من القيام بدوره ".

" المكانة التي تليق به كمرب وكموجه "
ويقول الشيخ شادي حشمة لمراسلنا :" ويَنشأُ ناشىءُ الفتيانِ، مِنّا, على ما كانَ علمه أبُوه ، والمعلم هنا بمكانة الاب لانه يقوم بعملية التربية والتعليم ، فلذلك ينبغي ان يأخذ المعلم دوره كمرب وكأب ، وينبغي للمجتمع ان يعطي المعلم المكانة التي تليق به كمرب وكموجه ".

" مكانة المعلم محفوظة واحترامه واجب وحق "
من جانبه ، أوضح رجل الاعمال ايمن قدورة زعبي لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" اولاً ، كل عام وجميع المعلمين بالف خير ، مكانة المعلم محفوظة واحترامه واجب وحق ، نعم نرى تراجعا كبيرا بمكانة المعلم في السنوات الاخيرة اولاً بسبب القوانين المجحفة ولربما هي سياسة ممنهجة ، لكن على المعلم تقع امانة ويجب ان يقوم بتأديتها على اكمل وجه واذا لم يستطع يجب ان يتنحى " .

" اهم ركائز المجتمع "
واضاف رئيس اتحاد اللجان المحلية لاولياء امور الطلاب في الناصرة ايمن زعبي لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" الازمان تغيرت ، كنا في السابق نكن الاحترام للمعلم ليس فقط بالمدرسة بل اذا رأيناه في الطريق ، اليوم نرى ان الاحوال تغيرت ، ويعود ذلك الى التربية في البيوت ، فعلينا ان نحفظ بيوتنا وابناءنا قبل ارسالهم الى المدارس ليحترموا من يعلمهم ويحترمون من قبلهم، فاذا صلح المعلم صلح المجتمع بأسره واذا لم ياخذ حقه فان المجتمع سيفسد ، وهو اهم ركائز المجتمع واكثره قوة للتطور والتقدم ".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق