اغلاق

كل الاحترام دكتورة عبير - بالصور : تعرّفوا على أصغر طبيبة من قرية غير معترف بها في النقب

انهت الدكتورة عبير سالم الوقيلي ، من قرية بير المشاش غير المعترف بها في النقب ، مسيرتها التعليمية بامتياز ، في جامعة "يو اس ام اف" في ملدوفا "، واستمر تفوقها


الدكتورة عبير سالم الوقيلي  - تصوير : العائلة 

باجتياز امتحان وزارة الصحة الاسرائيلية ، بتفوق ، ودون الاستعانة بدورة التحضير التي تمنح 10 علامات اضافية. وبذلك أصبحت اصغر طبيبة تحصل على هذا اللقب ، في وقت لم تتجاوز سن الـ 23  سنة .
وقالت الـدكتورة عبير معقبة على انجازها الكبير لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :"  انني سعيدة وافتخر بهذا الإنجاز الكبير ، الذي لطالما سهرت الليالي من اجل تحقيقه".
 واضافت :" اتوجه بالشكر الى كل من دعمني والى كل من علمني في المراحل الابتدائية والثانوية والى كل من دعمني معنويا ولوالدي وعائلتي خاصة التي مهما شكرتهم لن اعطيهم حقهم ، وخاصة والدي سالم الوقيلي".
 وانهت د.عبير قولها لموقع بانيت :" سوف اعمل من خلال مهنتي كطبيبة من اجل مجتمعي عامة ، واهلي في النقب خاصة وابارك لجميع الزملاء والزميلات الذين اجتازوا الامتحان".
وردّا على سؤال لموقع بانيت وصحيفة بانوراما ، حول كيفية انهاء  د. عبير الوكيلي لدراستها بهذا السن ، قال والدها سالم الوكيلي :" عبير انهت دراسة الصف الثاني عشر قبل ان تُكمل من العمر الـ 17 عاما ، وتسجّلت مباشرة بعد ذلك لدراسة الطب ، وبدأت الدراسة فور انهاء المرحلة الثانوية ، اذ كان الفارق الزمني ما بين انهاء المدرسة ودخول الجامعة ، أقل من شهرين ".
وتابع الوالد الفخور بابنته قائلا :" الجيل الذي تسجلّت به عبير للجامعة دفع بالمسؤولين في الجامعة للتوجه اليّ للحصول على موافقة رسمية مني بأن تبدأ عبير الدراسة قبل سن الـ 18 ، وهذا ما كان فعلا ".
وختم الاب قائلا :" عبير من مواليد 2/1/1995 ، وهي من الناحية العملية درست 6 سنوات طب ".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق