اغلاق

مدرسة الزهراء قلنسوة تحصد الجائزة اللوائية لوزارة التعليم

حصلت مدرسة الزهراء قلنسوة تحصد الجائزة اللوائية لوزارة التربية والتعليم بالمركز الأول لسنة 2018/2019". وجاءنا من المدرسة:" لا يأتي النجاح إلا بامتلاك الطاقات, تدويرها,

 
تصوير: هاني متاني

ترويضها وتوجيهها على الأشياء المميزة. في الزهراء  شكلوا من جذوة الطاقات  سلماً ليعلو عليه الناجحون.  قالوا عن النجاح : الإخلاص له سبعة أعشار النجاح في العمل. وإ ن النجاح هو محصلة اجتهادات صغيرة تتراكم يوماً بعد يوم.
فالاجتهادات في الزهراء هي اجتهادات , كلا من الإدارة, المعلمين والطلاب, واجتهادات : لجنة أولياء الأمور , بلدية قلنسوة , مفتشة المدرسة  وجميع الداعمين للمدرسة.
ومن الجدير ذكره , أن المدرسة حصلت على هذه الجائزة بعد فحص دقيق من قبل عشرة فاحصين تابعين لوزارة المعارف, حيث تم فحص المدرسة بدقة.
تمحورت الجائزة حول :
1- التعليم ذو الجودة العالية والتقدم بالتحصيل الدراسي.
2- وضع الطالب بالمركز , والوصول لكل طالب .
3- تهيئة المناخ التعليمي الرائع .
4- تربية ذات توجيه للقيم والمثل.
5- ترسيخ مبادئ العطاء والوعي للانتماء للحيز.
6- الحفاظ على التراث والموروث.
7- الأمانة بالعمل.
8- التفكير خارج الصندوق, وخلق بيئة تعليمية تكنولوجية منافسة.
وبهذه المناسبة تتقدم مديرة المدرسة ماجدة ناطور ونائبتها آسية أبو راس بالشكر الجزيل من جميع المعلمين والمعلمات , المركزين والمركزات, طاقم العاملين ,لجنة أولياء الأمور,ومفتشة المدرسة السيدة مزنة طيبي وبلدية قلنسوة ورئيسها السيد عبد الباسط سلامة, لكل ما بذلتموه من جهد وعمل لإنجاح المسيرة التعليمية في مدرسة الزهراء حتى تميزها لوائياً وقطرياً". وفق ما جاءنا من  المدرسة.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق