اغلاق

رغم اطلاق سراحهم - الشرطة متمسكة بموقفها : ‘الاطباء زيفّوا شهادات‘ والمحامون :‘اعتذروا للاطباء ‘

رغم قيام المحكمة المركزية في الناصرة ،مؤخرا ، باطلاق سراح جميع الاطباء والصيادلة المعتقلين ضمن الحملة التي اطلقت عليها الشرطة اسم " رخصة للقتل "،
Loading the player...

 والتي ادعت خلالها ان ما يقارب 44 طبيبا وصيدلانيا ، من الجليل ، المثلث والنقب ، حصلوا على شهادات مزورّة من جامعات في ارمينيا  ، وبرغم ان المحكمة المركزية رفضت هي الاخرى ، استئناف الشرطة ، والذي طالبت من خلاله تمديد اعتقال المشتبهين ،  وأبقت على قرار محكمة الصلح باطلاق سراح جميع المعتقلين ، الا ان الشرطة  ما زالت متمسكة بموقفها .
وقال نائب اللواء وقائد وحدة اليمار في الشمال فوكس الياهو لمراسل موقع بانيت وقناة الوسط العربي - قناة هلا ، في مستهل حديثه :" قمنا باعتقال 24 مشتبها بالحصول على شهادات عن طريق الخداع والتزوير وتقديمها لوزارة الصحة حيث  تم تمديد اعتقال المشتبهين لمدة  4 ايام على ذمة التحقيق  ، وخلال فترة التحقيق قمنا باطلاق سراح عدة مشتبهين  وطلبنا تمديد اعتقال البقية حيث وافقت المحكمة على اقوالنا ووافقت ان هناك شبهات ، لكن من ناحية اخرى قالت المحكمة انه من الممكن ان يستمر التحقيق مع عدم وجود المشتبهين خارج الاعتقال مع وضع عدة شروط مقيدة لمنع العبث في التحقيق ومنها عدم ممارستهم عملهم الطبي لمدة 30 يوما مع التأكيد على امكانية زيادة هذه الفترة من وقت لاخر ".

"رسائل غير معلومة المصدر وصلت الى مكاتب الوزارة  الصحة حول تزييف الشهادات"
واضاف نائب اللواء وقائد وحدة اليمار في الشمال فوكس الياهو :"  ان التحقيق في القضية بدأ بناء على عدد من الشكاوي  التي وصلت من وزارة الصحة بعد وصول عدة رسائل غير معلومة المصدر الى مكاتب الوزارة تتحدث عن شهادات الاطباء قبل اشهر حيث فتحنا  ملف التحقيق وعند اكتمال الادلة قمنا بالخروج لهذه العملية ".
وحول المداهمات الليلية للاطباء واعتقالهم بصورة "مستفزة" كما وصفها الاهالي ،  قال قائد وحدة اليمار لمراسلنا :" اولا جدير بالذكر انه خلال احدى المداهمات لاعتقال مشتبه تم العثور على حقيبة مليئة بالاسلحة وتم تقديم لائحة اتهام بحق مشتبه به ، اما عمليات الاعتقال فلم يكن مبالغ بها وكانت عادية كأي عملية اعتقال اخرى دون عنف وبصورة جدا منظمة نقوم خلالها بالتفتيش والحصول على الادلة والخروج ". 

" الشرطة لن تعتذر" 
 وحول مطلب احد محامي الدفاع ، بان على الشرطة الاعتذار بعد هذه العملية بالذات ، قال قائد اليمار ومدير التحقيق بهذه القضية قال :" اولا الشرطة لن تعتذر لانها قامت بعملها ..واؤمن اننا سنصل في نهاية المطاف الى لوائح اتهام ضد العديد من المشتبهين وستقول وزارة الصحة ايضا كلمتها بهذا
الصدد ".
واختتم الضابط فوكس الياهو حديثه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما قائلا:" الحديث هنا يدور حول فئة اخرى من مخالفي القانون ، غير تجار السلاح او المخدرات لكنهم لا يقلون خطورة عنهم  لانهم يشكلون خطرا على حياة المواطن العادي ، ونحن ننظر لهذا الملف بخطورة كبيرة ونعمل  على تقديم لوائح اتهام  ضد المشتبهين".

المحامي احمد رسلان : " تمخض الجبل فولد نملة .. نملة "
من ناحيتهم طالب،  محامو الدفاع عن الاطباء الشرطة بالاعتذار ، وقال المحامي احمد رسلان لموقع بانيت وصحيفة بانوراما  بعد افراج المحكمة عن المعتقلين : " ان معظم الاطباء الذين تم اطلاق سراحهم ، هم اطباء اجتازوا امتحان الدولة ، ولكنهم لم يباشروا عملهم في المهنة ".
ومضى المحامي رسلان :" قلت من البداية ، هذه افتراءات لا اساس لها من الصحة ، وكان ينبغي على الشرطة عدم اعتقال هؤلاء الشرفاء ، فاعتقالهم كان بهتانا وباطلا ، وقرار المحكمة اليوم كان واضحا تماما – اطلاق سراح بالجملة . المحكمة قبلت التماساتنا بان لا اساس من الصحة لهذه الشبهات وأفرجت عن المعتقلين . تمخض الجبل فولد نملة ، نملة ".
وأردف المحامي قائلا : " ابارك لذوي الاطباء المعتقلين ، وهذا القرار يعتبر صفعة في وجه كل من حاول التغرير بالرأي العام والادعاء بـ " رخصة للقتل " بأيدي هؤلاء الاطباء الشرفاء ".
ومضى قائلا :" ينبغي على الشرطة بأن تقدّم اعتذارها لهؤلاء الاطباء ، الذين مسّت بنزاهتهم وصدقهم ".

المحامي محمد نعامنة :" اطلاق سراح بعض الاطباء في محطة الشرطة "
من جانبه ، صرح المحامي محمد نعامنة الموكل بالدفاع عن عدد من الاطباء قائلا بانه " تم اطلاق سراح بعض الاطباء في محطة الشرطة ، دون ان يمثلوا مجددا امام القاضي " . 


المحامي محمد نعامنة


 نائب اللواء وقائد وحدة اليمار في الشمال فوكس الياهو


المحامي أحمد رسلان


المحامية نور رسلان


صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما من قاعة المحكمة في الناصرة ، يوم الاحد  الماضي، خلال تمديد اعتقال الاطباء والمتدّربين المشتبهين

 


صور لشهادات واعلانات عممتها الشرطة





 




ضبط قطعتي سلاح خلال مداهمة بيت طبيب في الطيرة - تصوير الشرطة



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق