اغلاق

براد بيت يشن هجوما جديدا على طليقته أنجلينا جولي

كشف النجم والممثل الأمريكي الشهير براد بيت، بعض الأمور التي أدت لانفصاله عن زوجته النجمة والممثلة الأمريكية الحسناء أنجلينا جولي، مؤكدا أنه بعد الحرب التي قامت بينهما،


(Photo by Danny Martindale/FilmMagic)

على حضانة أطفالهما الستة وتصرفاتها معه.

وادعى براد بيت في تصريحات صحفية أنه أصبح الآن أكثر ارتياحًا من أي وقت مضى من قرار الطلاق، مضيفا أنه أصبح واثقا من تنفيذه القرار الصحيح.
وكانت أنجلينا جولي قد قدمت طلبًا بالطلاق من زوجها براد بيت، في سبتمبر عام 2016، ولكن بعد حرب مريرة استمرت لمدة عامين متتاليين على حضانة أطفالهما الستة، أصبح براد بيت يشعر أن زوجته السابقة أنجلينا، أصبحت منافقة وتريد فقط الانتقام منه لا شيء أكثر من الانتقام.

وأوضح بيت أن الحرب التي شنتها عليه قد عززت من قراره، وأثبتت له أنه سار في الاتجاه الصحيح وأن قرار الانفصال عنها هو أنسب قرار لهما وللأطفال.
ويأتي هذا في الوقت الذي ذكرت فيه تقارير صحفية أن النجم العالمي براد بيت، يشعر أن ما تفعله زوجته السابقة أنجلينا، حاليًا، بتحدثها عن مشكلات الحضانة والطلاق بشكل علني "أمر مقزز للغاية".

وأوضحت تقارير أنه خائف من أن أبناءهم سيقرأون هذه الأخبار في مواقع التواصل الاجتماعي، وهذا سيؤثر على نفسيتهم.
والجدير بالذكر أن أنجلينا جولي البالغة من العمر 43 عامًا اتهمت براد بيت، البالغ من العمر 54 عامًا بعدم دفع أي نفقة كافية لدعم أطفالهما خلال العامين الماضيين، وبالفعل رفعت قضية عليه بمحكمة لوس أنجلوس بهذا الادعاء.


(Photo by Danny Martindale/FilmMagic)


(Photo by Eamonn M. McCormack/Getty Images)

لمزيد من فن اجنبي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق