اغلاق

عاصفة تعيين زعاترة نائبا لكاليش: مؤتمر صحفي لجبهة حيفا

يعقد الحزب الشيوعي والجبهة في حيفا ، ظهر اليوم الاربعاء ، مؤتمرا صُحفيا خاصا لكتلة الجبهة الحيفاوية في بلدية حيفا ، ويتوقع ان يتناول المؤتمر الصحفي ،


رجا زعاترة

عاصفة تعيين رجا زعاترة نائبا لرئيسة بلدية حيفا عينات كاليش .

 وكانت وسائل اعلام عبرية قد تناقلت انباء  تفيد ان  الاتّفاق الائتلافي بين رئيسة بلديّة حيفا عينات كاليش روتم وبين كتلة الجبهة في البلديّة والذي ينصّ على تعيين عضو البلديّة رجا زعاترة كنائب لرئيسة البلديّة لن يرى النور
.حيث يحاول مكتب رئيسة البلديّة ، حسب النشر  في واينت  ، هذا الصباح ، أن يجد طريقة يعود بها من قراره هذا مع أقل ضرر ممكن .
 يشار الى ان كاليش  اجتمعت مع زعاترة أوّل أمس الاثنين بعد عودتها من رحلة استجماميّة الى سويسرا حيث رفض مكتبها إعطاء تفاصيل حول الاجتماع ولكن الترجيحات تقول بأنّها طالبت منه تفسيرات حول تصريحات تنسب اليه بشأّن تأييده لحزب الله وحماس .
يذكر أنّ رئيس الحكومة بينيامين نتياهو كان قد تحدّث مع رئيسة بلدية حيفا حول موضوع التعييين هذا وعارضه .
وفي سياق متصل يذكر أنّ المعارضين لتعيين زعاترة أعلنوا عن نيتهم باقامة تظاهرة مقابل بيت كليش يوم السبت القادم تحت عنوان " نعم للعيش المشترك ، لا لزعاترة ".

زعاترة يرّد على رئيس الحكومة : " نشتق شرعيتنا من جماهيرنا وليس من نتنياهو او درعي او ليبرمان"
وفي سياق متصل ، كان  رئيس قائمة الجبهة في بلدية حيفا رجا زعاترة،  قد رد على مطالبة رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو ووزير الداخلية ارييه درعي وجهات أخرى عدم تعيينه نائبا لرئيس البلدية، بادعاء انه يدعم "حزب الله"، حركة "حماس" و "الإرهاب" رد خلال حديث لقناة هلا - قناة الوسط العربي ،  قائلا  إن "هذا المطلب غير قانوني، وصلاحية وزير الداخلية المصادقة او عدم المصادقة على النيابة في السلطات المحلية بناء على اعتبارات إدارية وليس سياسية. نتنياهو لا يفوت أي فرصة للتحريض على الجماهير العربية، وبدأت المنافسة بين قوة اليمين والمنظمات الفاشية في محاولة نزع شرعية مشاركتنا في الائتلاف البلدي وان أكون نائبا للرئيس. نحن نقول إننا نشتق شرعيتنا من جماهيرنا وبقائنا في مدينتنا ووطننا وليس من نتنياهو او درعي او ليبرمان. نحن لسنا ضد الحياة المشتركة ولكن على ان تكون بكرامة ومع حقوق".
وذكر زعاترة  في حديث لبرنامج "هذا اليوم" على قناة هلا  مع الصحفي بلال شلاعطة :" نحن في الجبهة لم نطلب نيابة براتب، وانما من منطلق شراكة الجمهور العربي الحيفاوي في إدارة البلدية وتحمل المسؤولية من الناحية العملية في احيائنا وكمقولة سياسية"، مستدركا "فليعطوني نيابة لخمس سنوات كاملة وسأتنازل عن الراتب، لكن القضية ليست قضية راتب وانما قضية سياسية".
وقال فيما قال ان "الليكود بقي خارج ائتلاف بلدية حيفا، وهذا هو السبب الحقيقي لهذا التحريض".
وقال زعاترة أيضا: "نحن ندعم حق الشعوب بالعيش بكرامة ولا ندعم الإرهاب".


عينات كاليش

 
بنيامين نتنياهو  Jack GUEZ  AFP

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق