اغلاق

كاميرا بانيت تتجول في مغطس قصر اليهود على الحدود الإسرائيلية - الأردنية

ضمن جولة صحافية تم تنظيمها مؤخرا لعدد من الصحافيين وخاصة المتختصيين بشؤون السياحة ، وذلك إلى مناطق مختلفة القريبة من البحر الميت وغور الأردن ،
Loading the player...

شارك فيها موقع بانيت وصحيفة بانوراما ، تمت زيارة المغطس في " قصر اليهود " ، وهو موقع " معمودية المسيح " ، وواحد من أقدس الأماكن في الديانة المسيحية في البلاد ،.
يذكر أن مراسم افتتاح هذا الموقع أقيمت عام 2011 ، وقد شارك آنذاك في الحفل كل من وزير التعاون الإقليم في حينه ي سيلفان شالوم ، ومنسق أعمال الحكومة في المناطق الميجر جنرال إيتان دانغوت ومطران قسطنطينة أريستارخوس سكرتير عام بطريركية القدس للروم الأرثودكس.

" عدد كبير من الزوار "
دينا دقان من سكان القدس وصاحبة فندق ومنتجع " بيانكيني " على شاطئ البحر الميت ، والتي رافقت المجموعة الصحافية ، قالت : " يعد المغطس الكائن على ضفة نهر الأردن موقعا مقدسا حيث يعتقد بحسب الديانة المسيحية ، أنه تم فيه تعميد يسوع المسيح على يد يوحنا المعمدان . لقد ورد في العهد الجديد أن هذا الحدث كان بمثابة " الميلاد الروحي " للسيد المسيح خلافا للميلاد الجسدي الذي وقع في بيت لحم . كما يعتقد بحسب تقاليد مختلفة بأن الموقع كان أيضا مكان اجتياز بني إسرائيل لنهر الأردن إثر خروجهم من مصر، وذلك بعد 40 عاما من التوهان في الصحراء ".
وأضافت : " يستقبل مغطس قصر اليهود خلال أشهر السنة عددا كبيرا من الزوار من شتى أنحاء البلاد والعالم وخاصة المسيحيين وبالأخص في فترة الأعياد الميلادية ، بالاضافة إلى عادة مميزة يقوم خلالها الازواج الشابة بزيارة المكان والغطس فيه تأكيدا على تقوية الحب بين الزوجين ".
بقي أن نذكر أنه وخلال التواجد في المغطس من الجانب الإسرائيلي فلا بد من ملاحظة تواجد الجنود الإسرائيليين ، ومن الطرف الآخر فيتم مشاهدة جنود أردنيين أيضا للحفاظ على الأمن وسلامة الجمهور خلال وصول زوار ومتنزهين من جانبهم.


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


دينا دقان

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق