اغلاق

طالبات من ام الفحم: ‘نتمنى ان يكون عام 2019 خاليا من العنف وجرائم القتل‘

اقترب عام 2018 من نهايته ، فما ها الا ايام تفصلنا عن اختتام صفحة هذا العام وفتح صفحة جديدة من عام 2019 . وحول الامنيات التي يتمناها الاهالي للعام القادم ،
Loading the player...

التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع مجموعة من طالبات المرحلة الثانوية في مدينة ام الفحم للحديث عن امنياتهن للعام القادم .

" عام 2018 كان عاما حزينا للغاية على المجتمع العربي "
الطالبة مها عويسات قالت في حديثها لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" على الصعيد العام كان عام 2018 عاما حزينا للغاية على المجتمع العربي ، تفشت فيه ظاهرة العنف والاجرام للاسف ولم نجد حلا لكبح هذه الظاهرة . وعلى الصعيد الشخصي استطعت ان احقق حلمي وهو ان اكون رئيسة لمجلس الطالبات في مدرستي " .

" اتمنى ان يكون عام 2019 عاما مليئا بالمحبة والتسامح "
اما عن احلامها للعام الجديد فقد قالت عويسات :" اتمنى ان يكون عام 2019 عاما مليئا بالمحبة والتسامح وبعيدا كل البعد عن ظواهر العنف بكل اشكاله، ان كان العنف اللفظي او حتى الجسدي . واتمنى ان يعتبر الجميع من الاحداث التي حصلت في مجتمعنا العربي بالاعوام الفائتة وان يقرروا ان يعودوا الى رشدهم ويتسامحوا وينبذوا العنف".

" أتمنى ان تنتهي ظاهرة العنف ضد النساء "
من جانبها ، أوضحت الطالبة لينا حسان :" مرّ علينا عام 2018 باللحظات الجميلة واللحظات التعيسة ، ولكن اتمنى للعام القادم وخاصة لشريحة الفتيات ان يثابرن ويعملن من اجل تحقيق احلامهن وان لا يرضخن للصعوبات ، لان الانجازات تأتي من رحم المصاعب ، وان لا يضعن حدودا لاحلامهن . واتمنى ان تنتهي ظاهرة العنف ضد النساء وان لا نرى جرائم قتل في العام الجديد وان لا نرى نساء معنفات او مقتولات " .

" أتمنى أن لا نرى جرائم قتل بحق النساء او الرجال او الاطفال والشبان "
فيما افادت الطالبة اسراء اغبارية لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" مرّ علينا عام صعب للغاية على كافة الاصعدة المحلية في مدينة ام الفحم او على الساحة القطرية في المجتمع العربي ، ولكن حلمي الوحيد في ظل ظاهرة العنف التي تستشري بمجتمعنا ان لا نرى جرائم قتل بحق النساء او الرجال او الاطفال والشبان ، لاننا سئمنا وتعبنا . وبات الخوف يتسلل الى عقولنا وقلوبنا اينما كنا ، للاسف اصبحت احلامنا عن حقوق يجب ان نحصل عليها كما نص عليها ديننا الاسلامي الحنيف وهي العيش بسلام وامان ومحبة وتآخ، بعيدا كل البعيد عن العنف بكافة اشكاله وانواعه".


اسراء اغبارية


مها عيوسات


لينا حسان

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق