اغلاق

احتضنها زوجها في عيد ميلادها فكسر لها ضلعاً !

في واقعة غريبة، بريطانية عانقها زوجها في حفل عيد ميلادها فكسر لها ضلعاً، كان سبباً في الاكتشاف المبكر لإصابتها بسرطان نخاع العظام. وبحسب موقع "ميرور"


صورة للتوضيح فقط

تمكنت أم من الحصول على علاج منقذ للحياة بعد تشخيص سرطان نخاع العظام عندما انكسر ضلعها أثناء عناقها بزوجها احتفالا بعيد ميلادها.
وعانت البريطانية "سارة ويليامسون" من آلام الظهر والكتف لمدة عام تقريباً، ولكنها تعتقد أنها كانت إصابة رياضية، لكنها عندما أصيبت بكسر في ضلعها عقب هذا العناق أصبح الأمر أسوأ بكثير لدرجة أنها لم تستطع وضع معطفها أو رفع الغلاية.
وقالت "سارة" التي تعيش مع زوجها "ريتشارد" وابنتها "آنسي" البالغة من العمر ستة أعوام: "تحول هذا العناق إلى حظ كبير. فعندما عانقني ريتشارد سمعنا صوتا لشيء ينكسر وعندما عرضت نفسي على الطبيب إكتشفت إنه سرطان نخاع العظام".
خضعت "سارة" لسلسلة من الاختبارات، ثم تم تشخيص مرضها في النهاية بـ"المايلوما" أي سرطان نخاع العظام.
وقالت "سارة": "يعاني الكثير من الناس من المرض لمدة ستة إلى 12 شهراً قبل تشخيصهم، لو استمر الأمر لمدة شهور أطول، كان يمكن أن يكون لذلك تأثير على علاجي".
ويتولى حالياً علاج سارة البروفسور "غراهام جاكسون" في مستشفى فريمان في نيوكاسل.

لمزيد من كوكتيل + اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق