اغلاق

المطران عطا الله حنا: ‘سيبقى الصوت المسيحي الفلسطيني صارخا في برية هذا العالم‘

قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس "بأن عيد الميلاد المجيد هو عيد تجسد المحبة ، ونحن كمسيحيين مشرقيين سنبقى كمعلمنا


المطران عطا الله حنا

الأول دعاة خير ومحبة وسلام في هذه الأرض المقدسة" .
وكان سيادة المطران قد استقبل وفدا من الحجاج المسيحيين في كنيسة القيامة في القدس القديمة قبل توجههم الى بيت لحم ، حيث قدم لهم التهنئة مرحبا بزيارتهم وحضورهم الى هذه الأرض المقدسة بهدف نيل البركة من الأماكن المقدسة .
وقال سيادته "بأن زيارتكم هي زيارة تعزية للكنيسة المحلية في بلادنا ورسالة تضامن مع ما تبقى من حضور مسيحي في هذه البقعة المقدسة من العالم  ، كما اننا نعتبر زيارتكم أيضا تضامنا مع شعبنا الفلسطيني الذي يناضل ويكافح من اجل الحرية" .
واضاف :" رسالتنا كفلسطينيين مسيحيين ومسلمين في هذه الأيام المباركة هي أننا شعب نريد ان نعيش بحرية وسلام في وطننا بعيدا عن اسوار الفصل العنصري وبعيدا عن سياسات الاحتلال الغاشمة وبعيدا عن لغة الاستبداد والعنف والقتل والاضطهاد التي يعاني منها شعبنا الفلسطيني" .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق