اغلاق

مركزية اللد تلغي اعتراف متهم بالإرهاب اليهودي

الغت المحكمة المركزية في اللد، اليوم الثلاثاء، اعتراف شاب يهودي، والذي اتهم بالانتماء الى تنظيم إرهابي، احراق كنيسة في القدس، احراق مركبات وارتكاب مخالفات أخرى من


صوره للتوضيح فقط

منطلقات عنصرية. وشكل هذا الإلغاء ضربة للنيابة العامة. وتم تقديم لائحة الاتهام ضد المتهم قبل نحو 3 سنوات، في نفس الفترة التي تم فيها تقديم لوائح اتهام ضد المتهمين باحراق عائلة دوابشة في دوما.
جاء الغاء الاعترافات بعد توجه المحامي ايتمار بن غابير، موكل المتهم الى المحكمة مطالبا بذلك.
واقتنعت قاضية المحكمة ان المتهم "تعرض لتحقيقات مطولة ومكثفة منذ اول يوم لاعتقاله" وان "تصرفات المخبرين لم تكن عادلة – على اقل تقدير- وتضمن تهديدا ومسا بالمتهم، مما خلق وضعا عند المتهم، كان فيه عرضة للخوق وقلة الحيلة. ولم يتم اخذ جيله (كان قاصرا في حينه) بعين الاعتبار ، كما كان ممنوعا من مقابلة محاميه". وفق ما جاء في المحكمة.   

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق