اغلاق

محافظ رام الله والبيرة: ‘أطفالنا أقوى من الاحتلال‘

أكدت محافظ رام الله والبيرة د.ليلى غنام، "أن أطفال فلسطين يمتلكون إرادة قوية تمكنهم من الصمود في وجه الاحتلال وجيشه الذي يعمل على ارهابهم بالاعتقال


صور من اعلام محافظة رام الله والبيرة

والاعتداءات المتكررة، وحرمانهم من التعليم وسلب حقوقهم" .
وطالبت د.غنام "العالم وقواه الحية بالتدخل لوقف انتهاكات الاحتلال بحق الطفولة الفلسطينية، والتي كان آخرها الاعتداء على طلاب وطالبات مدارس مدينة بيتونيا، مشددة على حق أطفال فلسطين بالعيش بحرية وكرامة وفقا للقوانين والمواثيق والمعاهدات الدولية التي  يضرب بها الاحتلال يوميًا عرض الحائط ويتلذذ في اختراقها" .
جاء ذلك خلال جولة قامت بها المحافظ غنام وإلى جانبها رئيس بلدية بيتنونيا ربحي دولة، ومدير مديرية التربية والتعليم في المحافظة باسم عريقات، لمدرستي بنات بيتونيا الأساسية، والكروم الشمالية عقب "تعرض طلاب من المدرستين للاعتداء والتنكيل والإستهداف  من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي" . 
وأكدت غنام، "أن الاحتلال لن ينجح في كسر إرادة اطفالنا، رغم كل ما يمتلكه من قوة وأعتى الأسلحة وأن أطفال فلسطين مصرون على العيش بكرامة في ظل دولتهم المستقلة وعاصمتها القدس" .
ولفتت إلى "أن الاحتلال يحاول دائما تعطيل المسيرة التعليمية في فلسطين، بهدف تجهيل طلابنا، لكن أطفال فلسطين وأسرهم والمؤسسة التعليمية سيبكون جميعا شوكة في حلق المحتل، وسيواصلون الطريق حنى نيل كامل حقوقنا المسلوبة" .

 

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق