اغلاق

الإحصاء الفلسطيني يعلن نتائج مسح مراقبة الظروف الاجتماعية والاقتصادية والأمن الغذائي

أعلن الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني في مقرة الرئيسي للجهاز بمدينة رام الله ، نتائج مسح مراقبة الظروف الاجتماعية والاقتصادية والامن الغذائي بمشاركة عدد من


صور من الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني

مؤسسات الامم المتحدة وفي مقدمتها منظمة الاغذية والزراعة وبرنامج الغذاء العالمي ووكالة الغوث الدولية، اضافة الى الممثلية الهولندية واتحاد لجان العمل الزراعي كشركاء في هذا المسح وممثلي الوزارات والمؤسسات الرسمية والجهات ذات العلاقة.
افتتحت الورشة د. علا عوض، رئيس الإحصاء الفلسطيني، مرحبة بالحضور، حيث أشارت أن هذا المسح  في دورته الحالية "الثالثة" تم تنفيذه باستخدام أسلوب تتبع العينة “Panel Sample”، والتي تعد تجربة ريادية متميزة ليس على صعيد المنطقة فحسب، وإنما على المستوى العالمي، وذلك باستهداف المسح للمرة الأولى نفس العينة المستهدفة في دورتي المسح السابقتين 2013 و 2015، الأمر الذي ساهم في توفير قاعدة بيانات شاملة حول واقع الأسر الفلسطينية المستهدفة لثلاثة دورات متتالية          ( 2013، 2015، 2018) مما يتيح للباحثين والمعنيين تحليل المؤشرات بشكل تفصيلي برصد حجم التغيرات التي طرأت على الأسر المستهدفة بالنسبة لكافة المؤشرات التي يشملها المسح.
وأشارت د. عوض أن هذا المسح يهدف إلى توفير بيانات تفصيلية حول بعض المؤشرات التي يغطيها المسح والتي من أهمها: نمط الأسرة الاستهلاكي، الطرق التي تستخدمها الأسر للصمود والتكيف مع أوضاعها الاقتصادية بما فيها المساعدات التي تتلقاها، واقع معاناة الفرد الفلسطيني، إضافة الى المؤشرات المتعلقة بأهداف التنمية المستدامة، والتي من أهمها معدل انتشار انعدام الأمن الغذائي، الأمر الذي سيسهم في رفد الحكومة ومؤسساتها المختلفة ووكالات الأمم المتحدة وغيرها من المؤسسات المحلية والإقليمية والدولية بالبيانات اللازمة لتوجيه الخطط والبرامج والتدخلات والسياسات بما يخدم مصلحة الأسر الفلسطينية، إضافة الى المساهمة في تحديث قاعدة بيانات مؤشرات التنمية المستدامة ونظام المراقبة الاحصائية بما يستجيب للاحتياجات الوطنية التي تم تحديدها ضمن أجندة السياسات الوطنية 2017-2022.
وطالب رئيس الإحصاء الفلسطيني كافة الشركاء والمهتمين بالاستغلال الأمثل لبيانات هذا المسح عبر ترجمتها إلى خطط وبرامج تنعكس إيجاباً على حياة المواطن الفلسطيني .


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق