اغلاق

النضال الشعبي: ‘التضامن الحقيقي مع الفلسطينيين بإنهاء الاحتلال‘

رام الله - أكدت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني بمناسبة اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني الذي أعلنته الأمم المتحدة عام 1977 ، والذي يصادف تاريخه تاريخ صدور قرار


صورة للتوضيح فقط

 تقسيم فلسطين في 29 تشرين الثاني عام 1947، "أن إظهار التضامن الحقيقي مع الشعب الفلسطيني ، يتطلب على الفور تمكين شعبنا من ممارسة حقه في تقرير مصيره واستصدار قرارات دولية ملزمة لإنقاذ أبناء شعبنا من جرائم الاحتلال الإسرائيلي" .
وتابعت الجبهة :" صادف يوم الخميس ، يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني ، في هذا اليوم يتلقى الشعب الفلسطيني رسالة سنوية من العالم، أنه ليس وحده في مسيرة نضاله لنيل حقوقه الشرعية التي كفلتها له الشرعية الدولية، بل يقف من خلفه كل المؤمنين بهذه الحقوق والمبادئ السامية والمدافعين عنها، والذين يمثلون الضمير العالمي ويصرون على رفع المعاناة والظلم التاريخي الذي يعاني منه الشعب الفلسطيني" .
ودعت الجبهة "الأمم المتحدة ومعها المجتمع الدولي إلى الاستمرار في مسيرة الدعم والإصرار على تطبيق قرارات الشرعية الدولية وتنفيذ الفتوى القانونية لمحكمة العدل الدولية والقرارات 242 (1967)،338 (1973)، 1515 (2003) كإطار أساسي للحل العادل والشامل للقضية الفلسطينية، وعدم السماح لإسرائيل، قوة الاحتلال، بالالتفاف عليها أو التنصل من تطبيقها" .

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :
panet@panet.co.il




لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق