اغلاق

التربية والتعاون الألماني توقعان اتفاقية لتطوير التعليم

وقع وزير التربية والتعليم العالي رئيس المجلس الأعلى للتعليم والتدريب المهني والتقني د. صبري صيدم، مع مدير المؤسسة الألمانية للتعاون الدولي في فلسطين ماكس تيوبر،

 
وزير التربية والتعليم الفلسطيني  صبري صيدم ، تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

 مؤخرا، اتفاقية تعاون لتطوير قطاع التعليم والتدريب المهني والتقني في فلسطين؛ وذلك من خلال تأهيل وتدريب موظفي مؤسسات التعليم المهني والتقني تأهيلاً مهنياً تربوياً.

"حاجة السوق الفلسطينية للتخصصات النوعية"
وأشاد صيدم "بالشراكة الناجزة مع المؤسسة الألمانية للتعاون الدولي التي تتجسد عبر عديد البرامج المشتركة، مشيراً إلى أهمية هذه الاتفاقية التي تأتي في إطار الجهود التي تقودها الوزارة لتطوير هذا القطاع الحيوي، والاستفادة من الخبرات والإمكانات المتوافرة لإحداث نقلة نوعية على صعيد هذا القطاع الاستراتيجي".
بدوره، أعرب تيوبر "عن سعادته لتوقيع هذه الاتفاقية التي تنسجم مع الرؤى المشتركة لتطوير قطاع التعليم المهني والتقني، نظراً لحاجة السوق الفلسطينية للتخصصات النوعية، معرباً عن استعداده لتوسيع آليات الشراكة مع الوزارة في هذا المجال".
وتتضمن هذه الاتفاقية عدة محاور مهمة؛ أبرزها تطوير مهارات الإداريين في المجلس الأعلى للتعليم المهني والتقني، والتطوير المهني للعاملين في مؤسسات التعليم والتدريب المهني والتقني، وتقديم خدمات استشارية استراتيجية، وإدارة الشبكات ومنصات الحوار الإلكترونية، وتطوير الطاقات البشرية لاتحاد الغرف التجارية والصناعية والزراعية الفلسطينية.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق