اغلاق

‘رجل الـزنجبيل المرح‘ .. قصة خيالية وجميلة للأطفال

كان هناك سيدة عجوز تجيد صنع المخبوزات على شكل دمى وحيوانات، ويوما ما صنعت رجلا من كعكة الزنجبيل، وأخرجت الكعكة التي صنعتها من الفرن ووضعتها قرب النافذة


صورة للتوضيح فقط

لكي تبرد.اقتربت فراشة من رجل الزنجبيل وطلبت منه أن يذهب معها لكي يلعبا سويا، وافق رجل الزنجبيل وذهب مع الفراشة بعد أن قفز من النافذة، ولعبا معا حتى أتى الأطفال ومعهم كلبهم، فهرب رجل الزنجبيل والفراشة.
ووصل رجل الزنجبيل والفراشة للبحيرة، وطلبت منه الفراشة أن يسبح في البحيرة كي يهرب من الكلب والأطفال، لكنه رفض خوفا من أن يذوب في ماء البحيرة، فحملته الفراشة وطارت به حتى وصلا لجزيرة صغيرة.
وجد فيها الكثير من الرجال والأطفال والنساء المصنوعين من خبز الزنجبيل، ففرح كثيرا وعاش معهم حياة سعيدة وكانت الفراشة تزوره بشكل دائم.

لنشر صور أطفالكم عبر موقع بانيت، كل ما عليكم فعله إرسال التفاصيل التالية: اسم الطفل والعمر والبلدة ومجموعة صور للطفل، إلى البريد الالكتروني[email protected]


لمزيد من اطفالX اطفال اضغط هنا

لمزيد من روايات وقصص اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق