اغلاق

سُمح بالنشر : فتية يهود مشتبهون بقتل أم فلسطينية لـ9 اطفال رميا بالحجارة - صور

علم مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما انه سُمِح اليوم بالنشر ان القاصرين اليهود الذي تم اعتقالهم بشبهة الضلوع في " الارهاب اليهودي " ، ضالعين في جريمة قتل الام
Loading the player...

عائشة رابي من سلفيت وهي ام لتسعة اولاد، اثر إصابتها بحجارة ألقاها المستوطنون القاصرون صوب مركبة زوجها يعقوب الرابي، أثناء عودتهما من زيارة ابنتهما في محافظة الخليل.
واشارت وسائل اعلام عبرية ان المشتبهين يدرسون في معهد ديني في منطقة " رحاليم " في الضفة الغربية قرب مكان وقوع الحادث .
يذكر أن المواطنة عائشة الرابي (45 عاما)، كانت قد استشهدت إثر إصابتها بحجر ألقاه بحسب المصادر الفلسطينية "مستوطنون صوب مركبة زوجها يعقوب الرابي، أثناء عودتهما من زيارة ابنتهما في محافظة الخليل ".

محامي الدفاع عن المشتبهين بقتل الفلسطينية عائشة يهاجمون المحققين
افادت وسائل اعلام اسرائيلية "ان محاميي الدفاع عن المعتقلين الخمسة بقضية قتل الفلسطينية عائشة رابي في شهر اكتوبر الماضي ، قاموا بمهاجمة محققي الشاباك" . وقال محامي الدفاع عن القاصرين عدي كيدار الذي يمثل بعضهم :" ان الملف بين ايدي الشاباك وهم يعلمون ان لا دلائل بملفهم ومن اجل ذلك قاموا بنشر المعلومات الاخيرة ".
واضاف كيدار :" 3 من المشتبهين اعتقلوا قبل اسابيع واليوم بمحكمة الصلح في ريشون لتسيون تم تمديد اعتقالهم حتى يوم الخميس وتم اعتقال مشتبهين اخرين يوم السبت الماضي".
واضاف :" ان احد زبائنه قال له ان المحققين وبخوه وبصقوا على زبونه القاصر، وشملت على ملاحقات جنسية ".
اما المحامي بن جابير فقد قال :" قبل يومين فقط كان نشر الشبهات ، وهذا يعتبر مسا بامن الدولة فما الذي حدث؟ فالاصدقاء خافوا من المؤتمر الصحافي الخاص بنا" .


الشهيدة عائشة رابي


صورة نشرتها وسائل الاعلام الفلسطينية للسيارة

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق