اغلاق

‘المستهلك‘ يناشد الحكومة تخفيض الضرائب عن الطحين والمحروقات والمواد الاستهلاكية

ناشد اتحاد جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني حكومة الوفاق الوطني برام الله في بيان صحفي، بتخفيض الضرائب عن الطحين والمحروقات والمواد الاساسية


عزمي الشيوخي - صورة من اتحاد جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني

الاستهلاكية التي يحتاجها المواطن يوميا والتي ولا يستغني عنها الفقراء ولا حتى الاغنياء بشكل يومي" .
وفي نفس الاطار ناشد البيان "حركة حماس بوقف الجباية للاموال من تجار وموردي الطحين والمحروقات والمواد الاستهلاكية التي لا يستغني عنها المواطنون تحت ذريعة جمع الضرائب" .
واشار الاتحاد الى "ان ما تجمعه حركة حماس في قطاع غزة من ضرائب لا يعود على المواطنين والمستهلكين خدمات تقدمها حماس الى المستهلكين وهي حق لهم" .
واكد البيان "ضرورة تخفيض ضربية المبيعات عن السلع أساسية الموجودة في سلة الغذاء التي يحتاجها المواطن يوميا اضافة الى المحروقات التي تعتبر من اهم مدخلات الانتاج لجميع السلع والخدمات" .
وقالت رئيسة جمعية حماية المستهلك الفلسطيني في محافظة نابلس الدكتورة فيحاء البحش :" إن قائمة السلع التي لا بد من تخفيض الضريبة عنها تمثل المواد الغذائية والتمونية الاساسية التي لا يستغني عنها المواطن يوميا" .
وقالت الدكتورة البحش :" يجب أن تكون السلع التي يتم تخفيض ضريبة المبيعات عليها أساسية، وضرورية يحتاجها المواطن في معيشته اليومية؛ من اجل التخفيف من المعاناة في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة" .
وفي نفس السياق، طالب رئيس اتحاد جمعيات حماية المستهلك الفلسطيني وامين عام اللجان الشعبية المهندس عزمي الشيوخي سلطة الطاقة الفلسطينية "عدم الاقدام على رفع سعر الكهرباء بل العمل على تخفيض السعر للمواطنين لتعزيز صمودهم في مواجهة التحديات والاخطار الاستيطانية والاحتلالية وفي مواجهة الحرب الاقتصادية الشاملة التي يشنها الاحتلال على قيادتنا وعلى شعبنا ومقدراتنا وثرواتنا من خلال رفع وتيرة التهريب وحماية التهريب والمهربين ومن خلال شبكة محلات واسواق المستوطن رامي ليفي الهادفة لتدمير اقتصادنا الوطني بكافة قطاعاته" .
وشدد على "ضرورة تخفيض اسعار المحروقات والكهرباء وعدم رفع اسعارها اضافة لتخفيض نسبة ضريبة المبيعات على السلع الاستهلاكية التي لا يستغني عنها الفقراء والعاطلين عن العمل في سلة غذائهم لتعزيز صمودهم والتخفيف من معاناتهم" .
واكد رئيس اتحاد حماية المستهلك على "ضرورة وضع سقف سعري لجميع منتجات المخابز وللمواد الاستهلاكية الاساسية التي تحتويها سلة الغذاء الفلسطيني وتشديد الرقابة على الذين يتلاعبون بالاسعار والاوزان والجودة من اجل تحقيق العدالة للمستهلك وللتاجر وللمورد وللمنتج على حد سواء " .
وشدد على "ضرورة مقاطعة ما اسماهم بالجشعين ومصاصي الدماء الذين يتلاعبون بالاسعار والاوزان وبالمواصفات والمقاييس من اصحاب مخابز وتجار وموردين ومنتجين" .


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق