اغلاق

قصيدة في مقتل الطالبة المغدورة في استراليا،ابنة باقة الغربيَّة،آية سعيد مصاروة - شعر: كمال ابراهيم

رَحمَاكِ آيَةُ ،يا ابنةَ بَاقةَ الغربيَّة ،رَصَاصَةُ الغدْرِ طالَتْكِ


المرحومة الشابة آية سعيد مصاروة

فِي بِلَادٍ قَصِيَّة.
بِئسَ القاتِلُ ، فاقِدُ الرَّحْمَةِ الإلهيَّة،
بئسَ المُجْرِمُ ، فاقِدُ الحِسِّ والخِلَالِ الآدَمِيَّة.
رَحْمَاكِ ، آيَةُ ، يا مَنْ سَافَرْتِ بَعيدًا
تَطْلُبينَ العِلمَ في الجامِعاتِ الصِّينِيَّة،
تَنْهَلِينَ أصعَبَ اللُغاتِ العالَمِيَّة،
آيَةُ ، يا زَهْرَةً ذوَتْ فِي بَعْثَةٍ جامِعِيَّة
أوَّاهُ مِنْ فاجِعَةٍ أوْدَتْ بِكِ
يا شهِيدَةَ البَعْثَةِ الأسْتُرَالِيَّة،
أوَّاهُ يا شَهِيدَةَ العِلْمِ والإنسَانِيَّة،
آيَةُ ، أيَّتُهَا الفَقِيدَةُ
أقطَارُ العالَمِ تنعَاكِ شرْقِيَّةٌ وَغَرْبِيَّة،
آيَةُ ، يا ابْنَةَ باقَةَ الأبيَّة
بِمَوْتِكِ هذا ناحَتْ فِي أستُرَاليا الجَالِيَةُ العرَبِيَّة،
بِمَوْتِكِ هذا
تَزَعْزَعَت في كُلِّ حَدْبٍ وَصَوْبْ
أرْكَانُ البَشَرِيَّة،
آيَةُ ، يا شَمْعَةً طُفِئَتْ
لِرُوحِكِ السَّلامْ
وَلَكِ الخُلُودُ فِي الجَنَّةِ الأبَدِيَّة .
17.1.2019

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق