اغلاق

ليبرمان يحض حكومة نتنياهو على عرقلة دخول المنحة القطرية إلى غزة

شدد وزير الأمن الإسرائيلي المستقيل ورئيس حزب "إسرائيل بيتنا" أفيغدور ليبرمان، على "أن تحويل أموال المنحة القطرية إلى قطاع غزة، هو استسلام للإرهاب وحماس".


تصوير MENAHEM KAHANA / AFP

وقال ليبرمان إن "رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو ذهب في زيارة سياسية مهمة إلى تشاد الليلة الماضية، ومن يأتي مكانه؟، المبعوث القطري الذي يحمل 15 مليون دولار لنقلها إلى حركة حماس".
وأضاف، "تأخرت الدفعة الثالثة من الأموال القطرية قليلا، لكن من المتوقع نقلها إلى حماس اليوم أو غدا على أبعد تقدير".
وادعى أن "الجمعة الماضية، ازداد عدد المشاركين في المواجهات على طول حدود قطاع غزة بشكل كبير، وكان هناك تسلل من قطاع غزة صوب إسرائيل" .
وطالب ليبرمان الحكومة الإسرائيلية، "بوقف نقل الأموال القطرية والوقود وغيره إلى القطاع، وأن تجعل كل "تنازل" لغزة مشروطا بالإفراج عن الجنود والإسرائيليين الذين تأسرهم حركة حماس"، حسب تعبيره.
وجمدت الحكومة الإسرائيلية مطلع شهر يناير الجاري، نقل الدفعة الثالثة من المنحة القطرية إلى قطاع غزة، وقيمتها 15 مليون دولار.
وأدخلت الدفعتان الأولى والثانية من المنحة القطرية، نقدا في حقائب يدوية رافقها السفير القطري، خلال الفترة الأولى من شهر ديسمبر الماضي.
وأعلنت مصادر إسرائيلية، أن الأمر لن يتكرر، ولن تكون هناك دفعة ثالثة.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق