اغلاق

التجاهل من أجل الاهتمام سلاح ذو حدين .. هكذا تحترفه!

تجاهل المرأة من أجل الحصول على اهتمامها تقنية قديمة، ولكن ورغم قدمها؛ لا توجد قواعد محددة تحكمها. فردّة الفعل في نهاية المطاف ترتبط بالمرأة وشخصيتها،


صورة للتوضيح فقط

وحتى طريقة تعاملها وتقبّلها لواقع أنه يتم تجاهلها.
التجاهل من أجل الاهتمام يمكن اعتباره مساحة رمادية يتم تجربة الإستراتيجيات فيها، وبالتالي يتم تعلم ما ينفع وما لا ينفع. ولكن بشكل عام هناك إمكانية لنجاحها؛ لأن ردات فعل البشر اتجاه أمور معينة تكون بصورتها العامة متشابهة.
التجاهل من أجل الاهتمام يمكن أن يتم، سواء كان الشخص تربطه علاقة جدية بالآخر، أو سواء كان يحاول تسريع الأمور لجعل الآخر يهتم به، وبالتالي إقناعه بالدخول في علاقة معه. بشكل عام الرجل وحين يمنح اهتمامه كاملاً للمرأة، تميل هي إلى التمنع، والواقع هذا ينطبق على المرتبطين، وعلى الذين لا يزالون يحاولون كسب ودّ المرأة. 
في العلاقات، سواء كانت زواجاً أو علاقة حب، أو خطوبة، الأمور يمكنها أن تصبح مملة بسبب الروتين، أو يمكن للآخر أن يبدأ باعتبار الشريك، وكأنه من المسلمات، وعليه التجاهل يكون أشبه "بصفعة" خفيفة؛ تجعل الآخر يعيد حساباته، وبالتالي يدرك بأن ما يقوم به غير منطقي.
من جهة أخرى، وفي حال كان الرجل معجباً بامرأة ما، ويريد أن يكسب ودّها من أجل البدء بعلاقة حب، فالنساء عادة يحترفن فن التجاهل، رغم أن كل ما يردن هو الشخص الذي يحاول كسب إعجابهن، ما يعني أنه حان الوقت لاستخدام سلاحهن ضدهم. 
فكيف يمكنك احتراف فن التجاهل من أجل الاهتمام؟



لدخول لزاوية شباب وبنات اضغط هنا

لمزيد من ع الماشي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق