اغلاق

التميمي: ‘ندين اعتداءات سلطات الاحتلال على الاسرى‘

ادانت منظمة التحرير الفلسطينية "الهجمة الشرسة التي يتعرض لها الاسرى الفلسطينيون عامة واسرى سجن عوفر خاصة، والذي تعرض الاسرى فيه لاعتداءات



 بإطلاق الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز والضرب ما أدى الى إصابة ما يزيد عن المئة اسير، خلال اقتحام القوات الخاصة، التابعة لما تسمى مصلحة السجون، لغرف الاسرى والتنكيل بهم" .
وناشدت المنظمة، على لسان عضو لجنتها التنفيذية – رئيس دائرة حقوق الانسان والمجتمع المدني احمد التميمي، "الهيئات الدولية بالوقوف اما مسؤولياتها تجاه جرائم الاحتلال بحق الاسرى والذين يجب ان تشملهم الحماية وفق القانون الدولي واتفاقيات جنيف التي وقعت عليها وتبنتها دول العالم ومؤسساته الدولية".
وطالب التميمي "بالتحرك الدولي العاجل لتطبيق القانون الدولي واتفاقيات جنيف وتوفير الحماية للأسرى ووقف الاعتداءات والانتهاكات بحقهم من قبل سلطات الاحتلال".
وحذر التميمي "حكومة المستوطنين التي يترأسها نتنياهو من استغلال الاسرى الفلسطينيين ومعاناتهم من اجل الدعاية الانتخابية لحصد أكبر عدد ممكن من أصوات المستوطنين".
ودعا التميمي "أبناء الشعب الفلسطيني وقواه السياسية الى الوقوف صفا واحدا من اجل تحقيق أوسع تضامن مع الاسرى بوجه الهجمة العدواني ضدهم".
واكد التميمي " ان القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، تعتبر قضية الاسرى من أولوياتها الاستراتيجية مسخرة كافة طاقاتها الدبلوماسية والسياسية من اجل رفع معاناتهم وحفظ كراماتهم وكرامة عائلاتهم وعمل كل ما يجب من اجل تحقيق ذلك" .

 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق