اغلاق

فعاليات ‘غزة اقوى بإرادتها‘ تبرز المبادرات والطاقات الشبابية

شهد اليوم السادس من فعاليات المخيم الشتوي الخاص بذوي الاعاقة " غزة اقوى بإراداتها" سلسلة من الانشطة والبرامج والالعاب بالرياضية، والمسابقات الثقافية


صور من الاعلام باللجنة الاولمبية

المتنوعة بين فرق المجموعات المختلفة، وألعاب التحدي الشعبية.
ويقام المخيم في رحاب جامعة الاقصى بمدينة خانيونس، وبتنظيم من اللجنة الاولمبية الفلسطينية، بالتعاون مع الجامعة، وبتمويل من حكومة دولة اليابان الصديقة، وبتنفيذ من برنامج الامم المتحدة الانمائي""undp بغزة ضمن برنامج المساعدات المقدمة للشعب الفلسطيني، وبمشاركة ما 100 شخصا من الاشخاص ذوي الإعاقات المختلقة.
واستهلت فعاليات اليوم الرياضي بتحية العلم، ثم النشيد الوطني، واجراء تمارين الاحماء اليومية، وتنفيذ تعليمات الالتزام والانضباط الخاص ببرامج المخيم ، وتوزيع المجموعات .
وتضمن اليوم السادس ايضا عرضا لعدد من النماذج الفردية والجماعية حول المبادرات الشبابية الناجحة على مستوى فلسطين، والعالم العربي والتي تبرز قدرات ومواهب المشاركين في المخيم.
وقد اطلعت ممثلة برنامج الامم المتحدة أ. وديان شعت على جانب من انشطة وبرامج المخيم المختلفة ، وحضرت قسما منها، مبدية اعجابها بتصميم وارادة المشاركين، وحالة التفاعل والانسجام بينهم مع منشطي البرامج المختلفة، كما تابع نائب رئيس اللجنة الاولمبية د.أسعد المجدلاوي، والامين العام المساعد أ.محمد العمصي قسما كبيرا من انشطة، وبرامج المخيم ومجموعات العمل المختلفة، وأبديا حالة من التفاعل والسرور من المشاركين في المخيم.
وتضمن اليوم السادس ايضا عرضا لمحاضرة خاصة بعنوان: "آليات التعامل المختلفة مع الكبار"، وكذلك ابراز عدد من المبادرات الشبابية، والتي تقوم على ضرورة إحداث الفارق في المجتمع، وآليات التغيير بشكل عام وطبيعته عبر العمل التطوعي،  والتي لا تحتاج الى التمويل بكل اساسي.
وعالجت المبادرات عددا من حالات النجاح حول شخصيات معروفة من ذوي الاعاقة، وقصص وأسباب نجاحاتهم في الواقع اليوم واندماجها في المجتمع، وكذلك تدريبات الاشخاص ذوي الاعاقة حول التعامل مع منصات التواصل الاجتماع "سوشيال ميديا"، وآليات التغيير حول نظرة المجتمع للأشخاص ذوي الاعاقة.


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق