اغلاق

طبيًا .. مجرد التفكير في نصفك الآخر يقلل ضغط الدم!

التفكير في نصفك الآخر قد يسبب لك السعادة أو راحة البال، ولكن أن يقيك من ارتفاع ضغط الدم هذه نتيجة جديدة أفادتنا بها دراسة قام بها عدد من علماء النفس،


صورة للتوضيح فقط


بحسب ما أفادت صحيفة "ذا صن" البريطانية.
وأجرى الباحثون تجربة على 102 من المشاركين في الدراسة كلهم كانوا في علاقات عاطفية، وقاموا بقياس ضغط الدم ومعدل ضربات القلب وتغيره، بعد تقسيمهم إلى مجموعتين، الأولى طلبوا منهم التفكير في يومهم، والأخرى أجلسوهم مع أحبائهم، وطلبوا منهم التفكير فيهم.
وكانت المجموعة، التي كان شريكها موجودًا في الغرفة أو الذين طلب منهم التفكير في شريكهم، أقل إجهاداً، مع تسجيلات ضغط دم أقل من أولئك الذين يفكرون في يومهم.
وكان هؤلاء الذين يفكرون في شريكهم أقل استجابة لوسائل رفع الضغط والتوتر من أولئك الذين يفكرون في يومهم، وقد أظهرت المؤشرات انخفاض مستويات الإجهاد.
وأشار كايل بوراسا، الباحث من جامعة أريزونا بالولايات المتحدة الأمريكية، إلى أن وجود شريكك العاطفي، حاضراً جسدياً أو مجرد التفكير فيه، قد يدعم صحتك.



لدخول لزاوية شباب وبنات اضغط هنا

لمزيد من ع الماشي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق