اغلاق

رجل بقدمي فيل.. كم وزنهما ؟

تضاعف حجم ساقي رجل باكستاني، حتى بلغ 12 رطلا، ومحيطها 35 بوصة، بسبب إصابته بداء الـ”فيل”، منذ خمس سنوات.


صورة للتوضيح فقط

وذكر تقرير نشره موقع أجنبي، أن “شهيد حسين”، 38 عاما، من منطقة نوشاهارو فيروز في إقليم السند بباكستان، أصيب بالفيروس الطفيلي، لداء الفيل، الذي يتسبب في وقف الجهاز الليمفاوي من استنزاف السوائل غير المرغوب فيها، والسموم من أنسجة القدمين.
ويقول موظف المرآب السابق، إنه غير قادر على إعالة أسرته الآن، بعدما خسر وظيفته حين بدأت ساقاه في التضخم منذ 5 سنوات، وهو غير قادر على المشي وبالكاد يتحرك.
وقالت زوجته فاطمة حسين: “كنا نعيش حياة جيدة لكن الأمور تغيرت بالكامل، وتم استنفاد جميع مدخراتنا، وذهبت الأموال التي وفرناها لزواج بناتنا، وبعت مجوهراتي أيضًا، ونحن نعتمد على أقاربنا الآن.. نحن لا نفهم ما يجب القيام به”.
عرض المريض ساقيه على العديد من الأطباء في مدينة كراتشي، إلا أنهم قالوا إن حالته سيئة للغاية، ولا يملكون علاجا له.
وعلى الرغم من ذلك يمكن أن يعالج الرجل في المعهد الباكستاني، للعلوم الطبية في العاصمة إسلام أباد على حد قول الأطباء. ويعرف داء الفيل بأنه ضعف في الجهاز الليمفاوي، يؤدي إلى تضخم غير طبيعي في الجسم بسبب عدوى طفيلية من لدغة البعوض.
ويعد 856 مليون شخص في 52 دولة حول العالم، معرضين لخطر الإصابة بـ”داء الفيل”، الذي يعرف أيضا باسم داء الفيلاريات الليمفاوي، وعادة ما تحدث العدوى أثناء الطفولة.
وفي عام 2000، أصيب أكثر من 120 مليون شخص، شرد منهم حوالي 40 مليون شخص وأصابهم العجز بسبب المرض، ومن الممكن للعلاج الكيميائي الوقائي أن يوقف انتشار العدوى عن طريق الحد من عدد الطفيليات في مجرى الدم لدى المصابين، كما يمكن علاجه عن طريق الجراحة.

لمزيد من كوكتيل + اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق