اغلاق

وزارة الإعلام تعقد مؤتمرا حول الانتهاكات في مدينة القدس

نظمت وزارة الإعلام في مقرها ، مؤتمرا صحفيا ضمن برنامج "واجه الصحافة" حول "الانتهاكات في مدينة القدس المحتلة والمخطط الاستعماري لبناء قطار


صور من وزارة الاعلام

هوائي في البلدة القديمة حتى ساحة البراق"، وشارك فيه محافظ محافظة القدس عدنان غيث، ومدير دائرة الخرائط في بيت الشرق وجمعية الدراسات العربية خليل التفكجي ورئيس وحدة القدس في ديوان الرئاسة معتصم تيم.
قال محافظ القدس عدنان غيث عبر اتصال هاتفي لعدم تمكنه من حضور المؤتمر بسبب منع اسرائيل من دخوله إلى مدينة رام الله :" إن القدس أصبحت مدينة منكوبة بسبب ممارسات الاحتلال من اعتداءات وجرائم ترتكب بحق القدس ومقدساتها".
وأضاف غيث: "أن الوضع ازداد سوءاً منذ اعلان ترامب القدس عاصمة لاسرائيل في البيت الأبيض ومحاولته الغاء الحضور الفلسطيني في القدس".
وتحدث رئيس قسم وحدة القدس في ديوان الرئاسة معتصم تيم، قائلا: "أن حكومة الاحتلال عملت على محورين أساسيين الأول تضمن سرقة وتزوير تاريخ المدينة، ومن ثم عملت بكل الوسائل الممكنة لتحقيق هذا الهدف، والثاني هو عملية الحفريات من أسفل البلدة القديمة والأنفاق الموجودة في البلدة القديمة، ومحاولة خلق رواية مزيفة جديدة تعكس أحقية لهم في القدس والأحجار التي تمت سرقتها والكتابة عليها، وهذا ما يستدعي جهود فلسطينية حثيثة لإنقاذ القدس" .
وأكد مدير دائرة الخرائط في بيت الشرق وجمعية الدراسات العربية خليل التفكجي "أن كل ما يجري هو صراع على الرواية والذي تدعمه قوانين وروايات وأموال يهودية، والدليل التوسع الاستعماري وما يجري في الخان الأحمر، مؤكدا أن مشروع التلفريك بهدف السيطرة على الفضاء الفلسطيني والمشهد العربي الإسلامي المسيحي في المدينة، وربط القدس الشرقية بالغربية لدمجهما وتعميق الاستيطان" .
وشدد سيادة المطران عطا الله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس، عبر رسالة صوتية له، على "ان من يسرب العقارات هم اشخاص تجردوا من انسانيتهم وفلسطينيتهم وباعوا انفسهم مقابل حفنة من دولارات الخيانة والعمالة، وأضاف ان القدس ليست بحاجة الى بيانات الشجب والاستنكار بل المطالبة بمبادرة وخطوات عملية، حيث ان مدينة القدس تمر بكارثة حقيقية في ظل ما يمارس بحقها ومقدساتها واوقافها وأبناء شعبها الفلسطيني"، واكد المطران عطا الله "ان كل شيء فلسطيني واسلامي ومسيحي مستباح وبان الاحتلال يسعى الى طمس معالم وتزوير تاريخ المدينة المقدسة" .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق