اغلاق

القدس: القوى الوطنية والحراك الاجتماعي يكرمون رجليْ الاصلاح عويسات وعميرة

إحتفى الحراك الوطني الاجتماعي في ديوان ابو محمد عويسات في جبل المكبر بحضور مفتي القدس والديار الفلسطينية سماحة الشيخ محمد حسين


تصوير: الصحفي أحمد جلاجل

وممثلي القوى الوطنية والاسلامية والعشائرية في منطقة جبل المكبر والسواحرة ، بالوجيهين الفاضلين من رجال الاصلاح حسين عويسات وخليل عميرة تقديرا لجهودهما الكريمة والطيبة في اصلاح ذات البين وفض المنازعات والخلافات بين الاهالي في القدس وعموم فلسطين .
وتأتي هذه اللفتة الكريمة بمبادرة من الحراك الوطني الاجتماعي في القدس الذي يقف على رأسه عدد من رموز المدينة المقدسة منهم كمال الشويكي احد رموز بيت الشرق المغلق من قبل السلطات الاسرائيلية، والاسير المحرر علي المسلماني ومنسق الحراك حازم غرابلي وعدد من رموز ووجهاء المدينة الافاضل المهتمين بالحفاظ على السلم المجتمعي في البلد .
وأكد علي المسلماني في كلمته الشاملة باسم الحراك الوطني الاجتماعي على "الدور البالغ الاهمية لما يقوم به رجال الاصلاح الشرفاء من امثال الشيخين والوجيهين الفاضلين عويسات وعميرة، حيث انهما يصلان الليل بالنهار لحقن الدماء ووأد الفتن التي تطل برؤوسها بين الفينة والاخرى تحت الاحتلال وبفعل دوره الشيطاني في ضرب الروح الفلسطينية وهدم  المنظومة البنيوية الرافضة لاطماعه في الارض الفلسطينية والوطن الفلسطيني، مشيداً بجبل الشهداء جبل المكبر القلعة الوطنية الصامدة بتحد وشموخ . ورأى كمال الشويكي مدير بيت الشرق ان جهود رجال الاصلاح الافاضل هي جهود مباركة وطيبة نحن بحاجة ماسة اليها لصيانة مجتمعنا من مظاهر الاحتراب العائلي والخلل والمشاكل والفوضى وحالات التفلت والفلتان ،  وانها تشكل صمام أمان وتقدم علاجا وقائيا مهما في منع تدهور الخلافات الى ما هو أسوأ " .
وقال الشويكي :" ان الحراك الوطني الاجتماعي يسعى لتكريس حالة من الوفاء لكل الرجال الشرفاء من رجال الاصلاح ورموز القدس الذين يتفانون في خدمة اهلهم ومدينتهم ساعين الى رضوانه تعالى في المقام الاول والاخير"، مخاطباً اهالي المكبر والسواحرة ، قائلا :" انتم اهل الجود والكرم والشجاعة .. كنتم حاضرين في جميع معارك القدس وفلسطين ودائما في المقدمة والطليعة " .
وشدد مفتي القدس الشيخ محمد حسين على "الاهمية التي يوليها الدين الحنيف للاصلاح بين الناس وثوابها العظيم عند الله تعالى يوم القيامة" . ودعا أبناء الشعب الفلسطيني الى "مزيد من التعاضد والتحابب والتكاتف لمواجهة التحدي الذي يفرضه الاحتلال الساعي الى مصادرة حقوقنا الوطنية والشرعية في هذه البلاد والديار  المقدسة" .
ودعا رجال الاصلاح الى "وضع مخافة الله بين أعينهم في ازالة وحل الخلافات بين الناس والاحتذاء بامثال عويسات وعميرة اللذين ينشدان الخير والاصلاح على الدوام في سبيل مرضاة الله تعالى، ونوه الى مسيرة العطاء الوطني لمنطقة جبل المكبر والتي تغنى بها الشعراء ومنهم الشاعر ابو سلمى عندما هتف مجلجلا  "جبل المكبر .. لن تلين قناتنا حتى نحطم من فوقك الباستيلا" " .
 واضاف الشيخ حسين "ان المكبر خرّج قيادات ورموزا في جميع حقوق التميز والابداع لا يتسع المجال لذكرها وضرب مثلا واحدا بالكاتب والمبدع الكبير محمود شقير الذي حقق انجازا يفتخر به في الابداع الادبي ووضع اسمه على خريطة الادب العالمي" . واشاد ابو سلطان الشويكي "بجهود المصلحين الكبيرين ودورهما في اذابة الثلوج بين المتخاصمين وصولا الى الحق والعدل واعتبر ان ابو محمد عويسات لا يتأخر عن تلبية نداء الاصلاح الى درجة انه يلبي جميع النداءات  في هذا الخصوص ولا يفّوت ايا منها " .
وشكر  ناصر جعفر عضو اقليم حركة فتح في القدس باسم اهالي السواحرة جميع الحاضرين، وخص اعضاء الحراك الوطني الاجتماعي على هذه اللفتة الطيبة والبادرة  الجميلة ، راجيا "ان يتم تعميمها على كل مناطق القدس حتى يشعر من يتم الاحتفاء به وتكريمه ان عطاءه محل تقدير وترحيب وان جهوده الخيّرة والمباركة  لن تضيع فوق الارض او تحت الارض . وناشد الشيخ خليل عميرة في كلمته القيادات الفلسطينية في غزة والضفة الى التوحد الفوري ، فالصلح ووقف الانقسام هو اكبر هدية للشعب الفلسطيني المهدد بالتهجير والترحيل من ارضه  في هذه المرحلة الحرجة والحساسة . فيما شكر ابو محمد عويسات اهله واحباءه على هذا التكريم ، فمن لا يشكر الناس لا يشكر الله ، رغم انه لم يبحث في مسيرته نحو الاصلاح  وحل الخلافات بين ابناء الشعب الا عن رضاء الله تعالى" .
 وفي ختام هذه الامسية الحاشدة التي تجلت فيها الروح الوحدوية والاخّوة والمحبة  بين مختلف اطياف الشعب الفلسطيني ، جرى تقديم الدروع التقديرية لرجلي الاصلاح المعروفين ابو محمد عويسات وابو محمد عميرة، وقدم الاستاذ محمود عويسات  المتحدثين في هذا الحفل التكريمي الحاشد والمتميز.

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق