اغلاق

أهال من قلنسوة: ‘بإرادتنا وقوتنا نمنع الهدم‘

أسبوعان على التوالي من النضال الشعبي لأهالي مدينة قلنسوة ضد أوامر هدم البيوت في المدينة ، حيث ما يزال الأهالي يواصلون تظاهراتهم واحتجاجاتهم على اوامر الهدم .
Loading the player...

في هذا السياق ، التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع عدد من الاهالي وحاورهم حول الموضوع ..

" نريد مشاركة الأهالي والمواطنين "
بدوره ، قال عبد الرحيم عودة :" هذه الوقفة الاحتجاجية مستمرة ضد سياسة الهدم الممنهجة ضد أهالي قلنسوة، وغطرسة نتنياهو والحكومة اليمينية. منذ أسبوعين ونحن نقف هذه الوقفة ونتظاهر على مدخل قلنسوة، نقوم بفعاليات كثيرة لمنع هدم البيوت، ونريد مشاركة الأهالي والمواطنين، حتى لو اخذنا تجميدا للهدم سنستمر في الوقفات لان القضية ليست قضية هدم أربعة منازل ، انما قضية 50 بيتا في قلنسوة غير المحلات التجارية والمصانع المعرضة للهدم " .

" لا يمكن السكوت على مسلسل الهدم في المدينة "
من جانبه ، أوضح فادي خطيب: "رسالتنا هي الاستمرار ضد سياسة الهدم، حتى بعد يوم الجمعة القريب، نداء الى كل الشعب من النقب والجليل، نطالب من الكل أن يشاركنا في الوقفات الاحتجاجية وفي المظاهرة القطرية، لا يمكن السكوت على مسلسل الهدم في المدينة الذي يجتاح مدينتنا كل فترة وفترة ، يجب ان يكون هناك حل سلمي واساسي لقضية الهدم" .

" يجب ان نكون موحدين "
اما الناشطة نعمة أبو راس فقد قالت :" اريد او أوصل رسالتي اولاً لأهالي البلد بان يفيقوا وان يشاركوا في الوقفات، لا يمكن أن تكون الوقفة بـ 30 شخصا فقط ، الهدم يهدد اكثر من 50 بيتا ، يجب ان نكون موحدين، وان نشارك وان نعبر عن آرائنا . الشرطة هي التي تهددنا ولا تريد ان نعمل شيئا ، نهيب بكل أهلنا في قلنسوة بان يشاركوننا في المظاهرة الجبارة يوم الجمعة " .

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il


 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق