اغلاق

جدال بين الحراك الشعبي ومنظمي المظاهرة في قلنسوة

اعرب عدد من الحراك الشعبي الشبابي في مدينة قلنسوة عن "استيائهم الواسع بعد ان رفض المسؤولون عن الخطابات منحهم كلمة ليعبروا عن رأيهم وينقلوا رسالتهم امام الحضور" .
Loading the player...

حيث دار جدال بين المنظمين والحراك الشبابي ، واتهموا المسؤولين "انهم رفضوا منحك الحراك كلمة بهدف طمس الحراك الشعبي "، حسبما ذكر عبد الرحيم عودة .
من جهتهم ، أكد اصحاب المنازل المهددة بالهدم "ان على القيادات العربية ان تجلس معنا وان تسمع كلامنا وتوجهنا بكلمتنا وصرختنا ، لا يمكن ان ينظموا فقط كلمات وخطابات في الهواء ويذهبون الى بيوتهم ، نحن مواطنون في الدولة من حقنا ان نعبر عن ارائنا وان يسمع صرختنا المسؤولون وان يتجاوبوا معنا ، لا نريد فقط تنظيم مهرجانات خطابية "، وفق ما قال فادي خطيب .


صورة من الفيديو

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق