اغلاق

عبيدات: ‘تمديد اغلاق المؤسسات الفلسطينية بالقدس هو لتصفية الوجود العربي‘

تحدث مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع المحلل السياسي السيد راسم عبيدات حول تمديد اغلاق المؤسسات الفلسطينية في مدينة القدس، حيث اكد عبيدات "واضح
Loading the player...

أن تلك الاغلاقات وتمديدها يندرج تحت اطار تهويد المدينة المقدسة ورفض اي شكل من اشكال السيادة الفلسطينية في المدينة. حيث يطبق هذا القرار منذ الانتفاضة الاقصى الثانية في عام 2001 وتعمدت فيها اغلاق تلك المؤسسات الفلسطينية وفي مقدمتها بيت الشرق ونادي الاسير والمجلس الاعلى للسياحة والعديد من المؤسسات الهامة كالقطاع التجاري بغرفة التجارية ومركز الأبحاث الفلسطيني، وبالتالي اغلاق اكثر من 35 مؤسسة فلسطينية في القدس منذ عام 67 بحجة ان لها علاقات بتنظيمات ارهابية ممثلة بالمؤسسات الوطنية والتابعة للسلطة الفلسطينية ".
واكد عبيدات ايضاً "ان كل هذه الاجراءات والسياسات المختلفة تهدف الى تصفية الوجود الفلسطيني المؤسساتي ومحاولة فرض سيادة كاملة على كافة القطاعات الهامة في بناء الدولة والتي دائماً ما تهدف اليه السلطة بعاصمتها القدس الشرقية " .


السيد راسم عبيدات- مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق