اغلاق

جورج كلوني يعود إلى الشاشة الصغيرة بمسلسل جديد

بعد غياب 20 عاماً، يقدم النجم الأميركي جورج كلوني أول عمل تلفزيوني بمسلسل مقتبس من رواية كلاسيكية بعنوان « Catch-22»، وتدور أحداثه حول أحد أفراد سرب مقاتلات


(Photo by Frederick M. Brown/Getty Images)

أثناء الحرب العالمية الثانية يدخل في نزاع مع قادته الأعلى رتبة.
قال الممثل الأميركي جورج كلوني، إنه سيعود إلى التلفزيون بعد غياب 20 عاماً ليقدم مسلسلاً مقتبساً من رواية "Catch-22" الكلاسيكية وسيطلق عبر خدمة "هولو" للبث على الإنترنت، تدور أحداثه أثناء الحرب العالمية الثانية ويناقش فكرة "جنون" الحرب.
وفي حديث للصحافيين بشأن المسلسل، قال كلوني، إنه قاوم في البداية فكرة المشاركة في عمل مقتبس عن رواية جوزيف هيلر الصادرة عام 1961، وتدور الرواية حول أحد أفراد سرب مقاتلات يدخل في نزاع مع قادته الأعلى رتبة.
وكلوني هو المنتج المنفذ للمسلسل وأخرج حلقتين منه، وقال خلال حدث أقامته رابطة نقاد التلفزيون، "إنها رواية محببة. لم أكن أريد خوض ذلك".
لكنه قال إنه شارك لأن الكتاب "قاموا بعمل رائع في تبسيط هذه الشخصيات" في المسلسل المؤلف من ست حلقات وتبدأ "هولو" بثه يوم 17 مايو.
وأشار كلوني إلى أن هذا يتيح للمسلسل التوسع خارج نطاق قصة هيلر التي قال إنها تهدف "للسخرية من كافة أشكال البيروقراطية في الحرب وسخافة الحرب".
دور قصة المسلسل حول قائد مقاتلة أميركية يدعى يوساريان يشعر بالغضب لأن الجيش يواصل زيادة عدد الطلعات الجوية التي يتعين عليه القيام بها لتسريحه من الخدمة.
وكانت طريقته الوحيدة لتفادي القيام بذلك هي ادعاء الجنون لكن الطريقة الوحيدة لإثبات جنونه هي الرغبة في القيام بالمزيد من الضربات الجوية شديدة الخطورة ومن هنا تنبع المفارقة الساخرة في القصة.
ويلعب كريستوفر أبوت دور "يوساريان" ويجسد كايل تشاندلر شخصية قائده "الكولونيل كاثكارت". وكان من المفترض في البداية أن يجسد كلوني شخصية "كاثكارت" لكنه بدلاً من ذلك يؤدي دوراً مساعداً ويجسد شخصية قائد التدريب "شايسكوف".
كان آخر عمل تلفزيوني لكلوني (57 عاماً) هو المسلسل الطبي الدرامي الشهير "E/R" قبل 20 عاماً، وجسد فيه شخصية الطبيب دوغ روس، ثم انتقل بعدها للسينما حيث قام ببطولة مجموعة من الأفلام الناجحة، منها سلسلة أفلام "Ocean's" و"Gravity"، أما آخر فيلم له فقد عرض عام 2016 وعنوانه "Money Monster"، مع النجمة جوليا روبرتس.
من جانب آخر، انتقد النجم جورج كلوني طريقة تعامل الصحافة مع ميغان ماركل معتبراً في مقابلة مع مجلة أسترالية أنها تحاول تشويه سمعة زوجة الأمير البريطاني هاري في شكل مماثل لما كانت تفعله مع الأميرة ديانا.
وقال كلوني، وهو صديق مقرب من هاري وميغان، في مقابلته مع مجلة "هو" الأسترالية إن "التاريخ يعيد نفسه" لكن باهتمام أكبر من وسائل الإعلام بالزوجين اللذين ينتظران مولودهما الأول.
وأضاف الممثل الأميركي: "أريد أن أقول إن الصحافيين يلاحقون ميغان ماركل أينما كان. هي امرأة حامل في شهرها السابع وهي ملاحقة من الصحافيين الذين يحاولون تشويه سمعتها مثلما فعلوا مع ديانا، وكلنا نعرف كيف انتهى ذلك الوضع".


(Photo by Frederick M. Brown/Getty Images)

 

لمزيد من فن اجنبي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق