اغلاق

المئات يؤدون صلاة العشاء في منطقة باب الرحمة في القدس واعتقال 3 أطفال

أدى المئات من المقدسيين ، صلاة العشاء، في ساحة باب الرحمة "الجزء الشرقي داخل المسجد الأقصى المبارك". وأوضحت مصادر فلسطينية "أن المئات من المقدسيين


الصورة للتوضيح فقط

أدوا صلاة العشاء في منطقة باب الرحمة، بتواجد مكثف لقوات الاحتلال في محيطهم، اضافة الى انتشارها على الابواب، وعقب انتهاء الصلاة ردد الشبان الأناشيد والتكبيرات والهتافات نصرة للمسجد الأقصى" .
واضافت المصادر :" لاحقت قوات الاحتلال شابين لدى خروجهما من الاقصى عبر باب المجلس، ثم أخلت سبيلهما.
واعتقلت قوات الاحتلال مساء اليوم ثلاثة أطفال من بلدة الطور، بالمدينة" .
وشدد المقدسيون على "ضرورة التواجد اليومي والرباط واداء الصلوات في داخل المسجد الاقصى بمنقطة باب الرحمة، حتى اعادة فتح المبنى المغلق منذ سنوات" .

تعقيب الشرطة الاسرائيلية
من جانبه ، أفاد المتحدث باسم شرطة إسرائيل للإعلام العربي في بيان له :" في الأيام الأخيرة ، جرت محاولات للاستفزاز حول غرف في منطقة بوابة الرحمة في الحرم القدسي والتي تم إغلاقها بأمر منذ العام 2003 ، كونها استخدمت لأهداف إرهابية.
في الآونة الأخيرة ، حاول مندوبون من الوقف بناء صورة خاطئة لتغيير الوضع القائم في المكان.
شرطة إسرائيل لن تسمح لأي جهة باختراق القانون أو انتهاك الوضع الراهن وستقوم بإستخدام كل الأدوات والوسائل  لمنع أي نوع من الانتهاكات" .

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق