اغلاق

التجمع: ‘تحريض غانتس على التجمع ومقارنته بحزب كهانا اثبات انه لا فرق بين حكومة يمين ويسار‘

قال التجمع الوطني الديمقراطي في بيان له :" تصريح "بيني غانتس" الذي يقارن به التجمع بحزب "كهانا"، عرّاب الإرهاب اليهودي، هو اثبات ان غانتس الذي تفاخر


الدكتور امطانس شحادة رئيس التجمع الوطني الديمقراطي

مؤخراً بالقتل والدمار الذي الحقه في غزة، لا يختلف عن نتياهو بشيء، فالفلسطينيون مستهدفون من قبل اليمين الإسرائيلي ومن قبل ما يسمّى "بالمركز واليسار" الاسرائيلي" .
واضاف البيان :"
التجمع الوطني الديمقراطي هو حزب  أخلاقي وصاحب الطرح الأكثر ديمقراطية – دولة جميع مواطنيها.
نحن لن ننضم الى حكومة "غانتس" طبعا مثلما لن ننضم لحكومة "نتنياهو"، فهم وجهان لعملة واحدة، ونحن نرفض كليهما" .

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق