اغلاق

د. اسدي: ‘السماعات خطيرة وشخير الاطفال يؤثر على نموهم‘

رغم الفوائد الكثيرة للتكنولوجيا، وكل ما تحققه لنا من راحة، علينا ان ننتبه ايضا للأضرار. ومن الاضرار الشائعة في هذا العصر، ما تتسبب به ظاهرة استخدام سماعات الاذن
Loading the player...

  الخاصة بالهواتف الخليوية او الأجهزة الموسيقية، والتي يستخدمها   الكثير من الشباب والصبايا. هناك أيضا من الناس، من يجلسون او يقفون على مقربة من السماعات الكبيرة في الاحتفالات والأعراس والمناسبات المختلفة. 
العديد يعتقد بان استعمال سماعات الهواتف الذكية والبلوتوث تقلل من خطر الهواتف الذكية، اذا لا يضطرون لوضع الهواتف مباشرة على الاذن، ولكن هل هذا صحيح فعلا؟
حول هذه السماعات ومخاطرها التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما الدكتور والجراح محمد حسن اسدي، طبيب انف اذن وحنجرة، والذي يعمل  جراحا في مستشفى بوريا وعيادات الصحة الشاملة.
وقال دكتور اسدي :" ان سماعات الأفراح التي يكون صوتها مرتفعا جدا،  قد تتسبب بضرر داخلي غير قابل للتصليح، 
خاصة عندما يتكرر الامر. 
أما بالنسبة لسماعات الهواتف الذكية، فهناك نوعان: سماعات سلكية ولا سلكية. والأبحاث الحديثة اثبتت ان السماعات اللا سلكية تصدر اشعاعات اكثر من السلكية. وبما يخص الصوت الذي نتلقاه من السماعات،  يكون مرتفعا لأنه قريب من فتحة الاذن، والارتجاج الذي يحدث  يضر بالأذن. والاستماع المفرط للصوت العالي، يؤدي الى قتل الشعيرات السمعية الموجودة بالأذن الداخلية.  نتحدث عن آلاف الشعيرات غير المرئية.  الضرر يبدأ تدريجيا".

"الأضرار تتفاوت حسب الجيل"
أضاف دكتور اسدي: "أيضا نلاحظ قيام شباب بتشغيل سماعات تصدر ضجيجا كبيرا. هذا الصوت العالي مضر جدا.  كما ان الاصابات بالضرر تتفاوت من عمر لآخر والاطفال او الصغار اكثر حساسية  من الكبار لان الاشعاعات الصادرة من السماعات مضرة اكثر لهم. وأود ان انوه الى ان الحديث يدور عن الاستعمال المفرط ولوقت طول لهذه الأجهزة".

"لا تستهينوا بالشخير خاصة عند الأطفال"
واردف الدكتور محمد اسدي : اود ان اتطرق لموضوع هام للغاية، بعيدا عن السمع والسماعات وهو الشخير اثناء النوم. كل من يشخر بالنوم عليه ان يتوجه لمختص لإجراء تحاليل وفحوصات لان الشخير  ليس بسبب الوسادة والنوم غير الصحيح، بل هو عبارة عن توقف للتنفس لثوان معدودات. وان تكرر علينا مراقبة الشخص الذي يشخر عن طريق اجهزه مراقبة طبية. اما الاطفال الذين يشخرون فقد يتسبب لهم الشخير بمضاعفات تؤثر على النمو والتحصيل العلمي.  الحديث في موضوع الشخير يطول ويحتاج الى تقرير منفصل. انتهز الفرصة لأشكر موقعكم الموقر على مساعيه من اجل توعية مجتمعنا ".


الدكتور الجراح محمد حسن اسدي بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما 

 بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il




استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق