اغلاق

رحلة القمر.. ‘روس كوسموس‘ تطلب 20 مليار دولار من الحكومة

قال مصدر من قطاع صناعة الصواريخ الفضائية الروسية لوكالة "نوفوستي" الروسية إن الحكومة رفضت دعم مشروع تصميم الصاروخ فائق الثقل الذي طرحته مؤسسة "روس كوسموس".


الصورة للتوضيح فقط، تصوير:chepkoelena iStock

وأضاف المصدر أنه يتعيّن إدخال تعديلات جوهرية على المشروع الذي وضعته "روس كوسموس"، بينما صرح مصدر آخر بأن فكرة مشروع الصاروخ فائق الثقل قد أعيدت لإضافة تعديلات عليها، لعدم تضمنها الاتصال بالمشروع القمري على المدى البعيد، وإنما اقتصرت على إيضاح آفاق العمل في 5-7 سنوات عقب إنشاء الصاروخ.
من جانبه نفى مصدر في "روس كوسموس" هذه المعلومات، مؤكدا على أن مشروع الصاروخ فائق الثقل لم يرسل إلى الحكومة بالأساس.
وكانت وسائل الإعلام قد أعلنت، في مارس الجاري، أن روسيا قد تأخرت بالفعل عن بلدان منافسة في مجال صواريخ رحلات القمر والمريخ بـ 3 أعوام، حيث من المزمع أن ينطلق صاروخ "ينيسيه" فائق الثقل القادر على نقل 88-103 أطنان من الحمولة إلى المدار الأرضي المنخفض عام 2028، من قاعدة "فوستوتشني" الفضائية الروسية، بينما ينطلق صاروخ "دون" فائق الثقل الذي يستطيع حمل 125-130 طنا عام 2029.
وبشكل عام، فإن الملامح النهائية للصاروخين فائقي الثقل لا بد وأن تكون جاهزة بحلول نوفمبر 2019، حيث تطالب "روس كوسموس" الحكومة بتمويل يقدر بـ 1.2 تريليون روبل (نحو 20 مليار دولار) لهذا الغرض.

 

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق