اغلاق

عرب ويهود يضيئون الشموع لذكرى ضحايا مجزرة المسجدين امام قنصلية نيوزيلندا في تل ابيب

نظمت ، الاحد، في مدينة تل ابيب وقفة قبالة القنصلية النيورلندية ، بمبادرة من طلال سليمان القريناوي ومنظمة " تاغ مئير"، تضامنا واحتجاجا على المجزرة التي وقعت يوم
وقفة استنكارا لمجزرة المسجدين امام قنصلية نيوزيلندا في تل ابيب - تصوير : غادي غفرياهو منظمة تاغ مئير واحمد اسبيت
Loading the player...

 الجمعة الأخير بمسجدين في نيوزيلندا وراح ضحيتها العشرات من المُصلين العزل.
شارك بالوقفة الاحتجاجية مواطنون عرب ويهود ، وبرز بينهم عضو الكنيست موسي راز من حزب " ميرتس " ، ورجال دين مسيحيين ومسلمين ويهود من مختلف انحاء البلاد .
وقام عدد من المشاركين بالوقفة التضامنية بإضاءة الشموع ، وقراءة الفاتحة على أرواح الضحايا ، كما رفع عدد منهم صورا لضحايا المجزرة .
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع طلال سليمان القريناوي، قال :" ما حدث في نيوزيلندا دليل ان الإرهاب لا يجوز لصقه بالإسلام ، فالإرهاب لا دين له . لا يمكن القبول بوصم الاسلام بالارهاب وهو دين التسامح والإنسانية ".
واضاف القريناوي :" نحن نستنكر هذا العمل الجبان والارهابي ، ولن نسمح ان يعلو صوت الإرهاب على صوت المنطق ، ولن نسمح لأي متطرف ان يفرض موقفه ورأيه بقوة السلاح على صوت العقلاء ، وهذه مناسبة لنحذر من التطرف ، وليلفظ المجتمع كل متطرف ، فلا يجوز ان نسمح للإرهاب ان يعتدي على أي انسان مهما كان دينه ، ونحن نحذر في نفس الوقت من الصوت المتطرف ضد المواطنين العرب في هذه البلاد ".

 
تصوير : غادي غفرياهو " منظمة تاغ مئير " واحمد اسبيت

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق