اغلاق

مركز السبيل في الناصرة ينظم أمسية اشهار لكتاب

بمبادرة مركز السبيل المسكوني للاهوت التحرر، نظمت مؤخرا، في قاعة مار أنطون في الناصرة أمسية ثقافية إحتفاء بإشهار كتاب " البطريرك ميشيل صباح، للكنيسة والانسان


صور وصلتنا من مركز السبيل - زياد شليوط

 والوطن" للكاتب الشفاعمري زياد شليوط، وذلك بحضور ومشاركة غبطة البطريرك ميشيل صباح، الأب رفيق خوري والاستاذ حاتم حسون.
ادار الأمسية وتولى عرافتها بلباقته المعهودة الاستاذ فهمي فرح.
وقدم الأستاذ حاتم حسون استعراضا للكتاب توقف فيه عند أهم الملفات التي حملها. وتلاه قدس الأب رفيق خوري متحدثا عن شخصية البطريرك صباح وملامسة الكاتب لهذه الشخصية في كتابه. ثم قدم الكاتب زياد شليوط، مؤلف الكتاب مداخلة جاء فيها على أسباب تأليفه الكتاب واختيار شخصية البطريرك.
وكانت المداخلة الأخيرة لغبطة البطريرك ميشيل صباح التي تجلت بجرأتها حيث قال فيها: " علينا أن نبذل جهدا كبيرا لنقول اللهم ارجع الى أرضك لأنك غائب عنها، والغائب الثاني هو الانسان الذي لا يعترف بأخيه الانسان.
وشكرت باسم مركز السبيل، السيدة سريا سمعان الحضور والمحاضرين على مشاركتهم الفاعلة في الأمسية، وبعد المداخلات والكلمات شارك العديد من الحضور بأسئلتهم وملاحظاتهم الهامة".













لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق