اغلاق

عودة والعطاونة بضيافة طلاب جامعة النقب

مع اقتراب الانتخابات البرلمانيّة، عقدت الجبهة الطلابيّة في جامعة بن غوريون في النقب مساء اليوم الثلاثاء، أمسية انتخابيّة استضافت خلالها النائب ايمن عودة


صور وصلتنا من المنظمين

والنائب السابق المربي يوسف العطاونة عارضين امام جمهور الطلاب برنامج قائمة الجبهة والعربيّة للتغيير.
وافتتحت الأمسية بكلمة الجبهة الطلابيّة التي القتها الطالبة مرح اغباريّة وأكدت خلالها على تواجد الجبهة في كافة الجبهات والميادين وخاصة بين الطلاب، وأضافت :" نضالنا نضال واحد مشترك، عربًا ويهودًا، ضد الفاشيّة والاحتلال ونرى أهمية قصوى لوجودنا في كل الساحات والميادين، بالإضافة الى الكنيست التي تشكل واحدة من ساحات النضال وليست الوحيدة" .
من جهته، شدد النائب أيمن عودة في كلمته على ضرورة التجنّد في المعركة لصدّ اليمين الحاكم وقال :" هذا اليمين يريد ان يغلق الملفات التاريخيّة، فهو يسعى عبر تمرير صفقة القرن تصفية القضيّة الفلسطينيّة ويسعى بشدّة الى فرض سيطرته على أسس الدولة العميقة ونزع الشرعيّة عن المواطنين العرب عبر رفع منسوب التحريض ضدهم واستهدافهم" .
ودعا عودة في كلمته الى العمل على رفع نسبة التصويت ، وأضاف :" جميع الأقليات في العالم تشارك في الانتخابات البرلمانيّة بنسب اعلى من تلك التي نسجلها، نحن الاقليّة لدينا مصلحة اكثر من الأكثرية بالمشاركة في الانتخابات والتصويت وعلينا العمل على رفع نسبة التصويت في الانتخابات القريبة" .
من جهته ، دعا النائب السابق يوسف العطاونة جمهور المصوتين الى الالتفاف حول قائمة الجبهة والعربيّة للتغيير ، وأضاف : "منذ العام 1948 ونحن نناضل من اجل البقاء، عندما يقود نتنياهو حملة تحريض ضدنا ويريد نزع الشرعية عن جماهيرنا فهو ليس فقط لا يريدنا في الكنيست، بل لا يريد مننا ان نبقى في هذا الوطن. لكننا كما نجحنا في البقاء على ارضنا سننجح في التصدي لنتنياهو وزمرته" .
وأضاف العطاونة:" الكنيست عندنا ليست هدف، بل هي وسيلة بالإضافة الى ساحات النضال الأخرى ولا يمكن الفصل بين النضال الميداني والشعبي وبين النضال البرلماني ولقد اثبتنا على مدار سنوات وبشكل واضح وخط كفاحي صادق اننا نستطيع قيادة الجماهير العربيّة بكل مسؤولية وبكل كرامة وطنيّة."

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق