اغلاق

‘المدرسة المطورة للصحة‘ : خديجة - ام الفحم الاولى قطريا

في انجاز متميز اضافي حصدت ثانوية خديجة ام الفحم، مؤخرا، المرتبة الاولى قطريا ومحليا كـ"المدرسة المطورة للصحة" مع ثلاث نجمات كاملة نالتها من وزارة التربية

 
الصور وصلتنا من ممرضة المدرسة شروق محاميد والمستشارة ايمان محاجنة  

والتعليم ووزارة الصحة, حيث تم تكريم ومنح المدرسة لقب "المدرسة المطورة للصحة"، متفوقة بذلك على مدارس كثيرة قطريا ومن مناطق  مختلفة في البلاد.
وجاءنا من المدرسة:" قد قامت المدرسة بتنظيم خطة سنوية مشمولة بالبرنامج المدرسي لبرامج مطورة للصحة بمشاركة لجنة التوجيه المدرسي. يقوم على هذا المشروع بثانوية خديجة النموذجية ام الفحم كل من ممرضة المدرسة شروق محاميد والمستشارة ايمان محاجنة ومندوبات مشروع "سفيرات الصحة" المدرسي من طالبات الصف الحادي عشر "ج" ( من مسار الاوائل للمتفوقات بالمدرسة ) ومربيته اسماء اغبارية, بالتنسيق مع الادارة والتربية الاجتماعية بالمدرسة اضافة للبلدية ووزارة المعارف ووزارة الصحة الراعين لهذا المشروع ماديا ومعنويا. حيث قامت المدرسة بفعاليات صحية وبرامج مختلفة بمجال الصحة والمشاركة بمسابقه اجمل صورة معبرة عن التنمية الصحية, حيث حصلت المدرسة, ضمن الجائزة الوزارية, على ادوات رياضية مختلفة تقديرا لفوزها بالمرتبة الاولى قطريا.
انطلاقة هذا المشروع كانت ان عكفت "سفيرات الصحة" في المدرسة على تنظيم فعاليات تصب بهذا الاتجاه. حيث قامت طالبات الصف الحادي عشر "ج" في المدرسة بعروض متميزة, تضمن شرحا مفصلا لطالبات المدرسة, حول الهرم الغذائي بشكل عام وفائدة المأكولات الصحية الطبيعية بشكل خاص حيث قامت المجموعة بتقديم فعالية لكل صف وصف داخل مدرسة خديجة الثانوية النموذجية. كما اقيمت محاضرات توعوية في موضوع التغذية السليمة والرياضة من قبل أخصائية التغذية شذى ابو رقيه من من "عيادة مؤوحيدت".
بالمرحلة المتقدمة من برنامج "سفيرات الصحة" شاركت طالبات الصف الحادي عشر "ج" في المدرسة بالفعاليات الناجعة, حيث اصغين لمحاضرات واكتسبن معلومات حول الصحة السليمة وعمل اجهزة الجسم , كما ساهمن بتجهيز فعاليات صحية داخل المدرسة وخارجها . كما استمعن لمحاضرات صحية متميزة. وفي نفس الاطار نظمت طالبات العواشر فطورا صحيا عدة مرات مؤخرا".

مشاريع هادفة ومتنوعة
وجاءنا من المدرسة أيضا :" مدير المدرسة الاستاذ محمد انيس بدا مسرورا بالجائزة وبالمرتبة الاولى قطريا التي فازت بها ثانوية خديجة النموذجية للبنات ام الفحم, وقام بشكر القائمين على المشروع وخاصة ممرضة المدرسة شروق محاميد والمستشارة ايمان محاجنة ومندوبات مشروع "سفيرات الصحة" المدرسي من طالبات الصف الحادي عشر "ج" ( من مسار الاوائل للمتفوقات بالمدرسة ) ومربيته اسماء اغبارية كما شكر طالبات العواشر على الفطور الصحي الذي نظمنه مؤخرا, وشكر سائر طالبات المدرسة على تفاعلهن مع المشروع المدرسي وانجاحه, وثمن جهودهن وتمنى لهن المزيد من التقدم والابداع, مشددا على انسجام هذا المشروع مع فعاليات اخرى تتم بالمدرسة, والتي تأتي كتمهيد مبارك له, كدأب ثانوية خديجة بالتمهيد والتوعية قبل كل مناسبة كي تدرك الطالبات معنى ومدلول كل فعالية.
ومما يقتضي التنويه ان اروقة ثانوية خديجة النموذجية تعج بالمشاريع الهادفة المتنوعة التي يديرها مختصون اكفاء, حيث تشمل مشاريعها التي نفذت هذا العام حتى الان : الفوز بجائزة "المدرسة الخضراء الدائمة" مؤخرا, "أسبوع التوعية الصحية" و "سفيرات الصحة " ومشروع "الفطور الصحي" و"يوم المبيعات" ومشروع التوجيه المهني ومشروع " العمل الامن "ومشروع "التربية الاسرية " , مع تنظيم زيارات للكليات والجامعات, حيث زرن جامعة تل ابيب مؤخرا, مع التنسيق للمحاضرات العلمية المتنوعة والتوعية للاستعداد لامتحان "البسيخومتري" وامتحانات دخول الجامعات واختبار العبرية الجامعي ("ياعيل"), وهو غيض من فيض العطاء المتميز لمدرسة خديجة الثانوية الام الرؤوم للطالبات والمعلمين والعاملين فيها".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق