اغلاق

مازن غنايم: ‘ميرتس لم تقدم شيئا للعرب ولسلطاتنا المحلية كما تدعي‘

قال المرشح عن قائمة الموحدة والتجمع، مازن غنايم (سخنين) في بيان صادر عنه: "ان حزب ميرتس الاسرائيلي يروج في هذه الايام حملة دعائية مضللة في المجتمع العربي


مازن غنايم - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

تهدف الى سحب اصوات العرب لصالح ميرتس برئاسة تمار زاندبيرچ، واستغلال الاحباط لدى اهلنا في القرى والمدن العربية بعد ان فشلت ميرتس في استقطاب مصوتين يهود جدد لانقاذها" .
وقال مازن غنايم: "مفهوم ضمنا ان الصوت العربي يجب ان يبقى عربيا رغم كل الخلافات والنقاشات، ‘فلن يحك جلدك الا ظفرك’، وانا كرئيس اللجنة القطرية ل-66 سلطة محلية عربية ورئيس لبلدية سخنين على مدار ١٠ سنوات استطيع القول ان ميرتس لم تكن يومًا عنوانا لنا كرؤساء مجالس وبلديات وفي كل الاحوال حزب ميرتس لم يقدم شيئا للمجتمع العربي وليس بمقدوره اصلًا فعل شيء كحزب لا تأثير له" .
واضاف غنايم: "انا شخصيًا تواجدت في الكنيست عشرات المرات وكذلك في الوزارت الحكومية مع زملائي رؤساء السلطات المحلية من اجل العمل على تحصيل الميزانيات ضمن خطوة ال-15 مليارد او ضمن العمل على رفع مدفوعات الموازنة للمجالس والبلديات، واستطيع ان اقول ان اعضاء الكنيست العرب هم الداعم والمهتم الوحيد في قضايانا على الرغم من النقد والخلافات والنقاشات. اما حزب ميرتس فيتوجه للعرب الان في حملته الانتخابية بحجة الشراكة العربية اليهودية بعد ان فشل هذا المشروع في المجتمع اليهودي اصلا" .
وختم غنايم بيانه قائًلا: "الصوت العربي يجب ان يبقى عربيًا، نحن نعرف هموم المواطن جيدًا ونعرف ما هي احتياجاتنا ولسنا بحاجة لما يسمى اليسار الاسرائيلي من اجل تمثيلنا بالكنيست. وعليه ادعوا اهلنا للالتفاف حول قائمتنا الموحدة والتجمع (ض ع م) لكي يمثلهم مازن غنايم وجميع والقيادة الجديدة المنتخبة ونبدأ مرحلة جديدة تضع الهم اليومي في رأس سلّم الاولويات" .

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق