اغلاق

الصين تعتقد أن إستنساخ الكلاب البوليسية سيكون أكثر كفاءة من تدريبها

لا يوجد شخصان مماثلين لأننا جميعًا نحظى بتنشئة مختلفة وآراء مختلفة ومجموعة مختلفة من السلوكات والأخلاق، وما إلى ذلك. ومع ذلك، هناك سؤال عما


صورة للتوضيح فقط، تصوير: iStock-Reptile8488

إذا كان من الممكن نسخ شخص ما، فهل سيكون الشخص الأصلي مماثلا تمامًا للشخص غير الأصلي؟ نحن نفترض بأننا لن نعرف أبدًا، ولكن في الصين، هذا ما يحاولون القيام به مع كلاب الشرطة.
وفقا لتقرير صدر مؤخرًا من صحيفة China Daily، فيبدو أن باحثين صينيين إستنسخوا بنجاح أول كلب شرطة. تكمن الفكرة في أن عملية تدريب الكلاب البوليسية من البداية تستغرق وقتًا طويلاً كما أن النتيجة النهائية تكون مختلفة من كلب إلى آخر، فبعض الكلاب البوليسية تكون أفضل من الأخرى.
لذا، فمن خلال إستنساخ كلب شرطة مدرب بشكل جيد، يعتقد الباحثون أن هذا سيوفر الوقت، حيث يمكن إستنساخ جميع السمات المتأصلة التي جعلت الكلب الأصلي مثاليًا في المقام الأول بسهولة. الكلب المستنسخ والذي يحمل إسم Kunxun، تم إستنساخه من كلب شرطة بارع في أداء مهامه عن طريق إنتزاع خلايا جسدية من جلد الكلب البالغ.
هذه في الوقت الراهن تجربة تتضمن خططًا ” لإنشاء كميات كبيرة ” من هذه الكلاب البوليسية في السنوات العشرة القادمة، على إفتراض أن الأمور سارت على ما يرام. كانت هناك بعض الأسئلة الأخلاقية والدينية التي أثيرت في الماضي حول إستنساخ الحيوانات، لذلك من الواضح أن هذه ستكون قضية ساخنة للغاية.

 

لمزيد من تجديدات واختراعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق