اغلاق

إختبارات الأداء تظهر أن حواسيب iMac الجديدة توفر أداء أسرع بنسبة 75 في المئة

لمدة عامين تقريبًا، فشلت شركة آبل في تحديث تشكيلة iMac الخاصة بها، على الأقل حتى الأسبوع الماضي حيث قامت الشركة أخيرًا بتحديث تشكيلة iMac الخاصة


الصورة للتوضيح فقط، تصوير: HAKINMHAN-iStock

بها من خلال تزويدها بمعالجات جديدة. وبالتالي، السؤال الذي يطرح نفسه حاليًا هو هل يجب على المستخدمين أن يكلفوا أنفسهم عناء الترقية إلى الطرازات الأحدث؟ حسنًا، يبدو أنه ينبغي عليهم ذلك، على الأقل بناء على نتائج إختبارات الأداء التي تم الحصول عليها.
ووفقا لنتائج إختبارات الأداء التي خضعت لها حواسيب iMac الراقية الجديدة، فهي تظهر أنه تم تسجيل زيادة في السرعة بنسبة 75 في المئة مقارنة مع الطرازات السابقة. في الواقع، طراز iMac الجديد حقق 6314 نقطة في إختبار النواة الواحدة و 33713 نقطة في إختبار النوى المتعدد. وعلى سبيل المقارنة، فقد حقق الطراز السابق 5684 نقطة في إختبار النواة الواحدة و 19372 نقطة في إختبار النوى المتعددة.
ومع ذلك، فنحن نفترض بأنه ليس من المستغرب أن تكون حواسيب iMac الجديدة أسرع من سابقاتها، ولكن نظرًا إلى الأداء شهد زيادة بنسبة 75 في المئة، فيبدو أنها تستحق الترقية إليها إذا كان لديك المال اللازم لذلك. تتميز حواسيب iMac الجديدة بوجود الجيل الثامن من معالجات Intel Core، وعلى الرغم من أنها لا تأتي بالضرورة مع تصميم جديد، إلا أنها تستحق الترقية إليها.
حواسيب iMac الجديدة تكلف إبتداء من 1299 دولار أمريكي لنسخة 21.5 إنش، ومن 1799 دولار أمريكي لنسخة 27 إنش التي تضم شاشة بدقة 5K.

 

لمزيد من كمبيوتر اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
كمبيوتر
اغلاق