اغلاق

أيهما يستمر أطول الزواج التقليدي أم عن حب؟

الزواج التقليدي أم الزواج عن حب؟ معضلة تواجه الأغلبية عند الزواج. البعض بحكم عادات وتقاليد مجتمعه لا يمكنه اللجوء للزواج عن حب لكون الارتباط


صورة للتوضيح فقفط، تصوير: iStock-imtmphoto

ينحصر في الإطار التقليدي، ولكن في المقابل هناك مجتمعات عربية عديدة الصورة مغايرة كلياً. 
بغض النظر عن نوعية الزواج، ما هو مؤكد أن معدلات الطلاق في العالم العربي مرتفعة جداً. فكل الدول العربية ومن دون استثناء سجلت معدلات قياسية في حالات الطلاق : ٨ حالات طلاق في الساعة في السعودية، ٢٠ حالة طلاق كل ساعة في مصر، ٤ حالات طلاق كل ٣ ساعات في تونس، ٤ حالات طلاق يومياً في الإمارات، ٦٠ ألف حالة طلاق سنوياً في العراق، حالة طلاق كل ١٠ دقائق في الجزائر و١٥ ألف حالة طلاق سنوياً في الأردن. 
هذه الأرقام تشير إلى أن المجتمعات التي تعتمد على الزواج التقليدي وتلك الأكثر انفتاحاً جميعها في المأزق نفسه، وعليه الإجابة قد تكون بديهية للبعض بأن لا الزواج عن حب ولا الزواج التقليدي يستمر.. ولكن وفق عدد من الدراسات أحدهما يستمر أكثر من الآخر.

من المنتصر ؟  
الزواج التقليدي الخالي من الحب هو الذي يستمر أكثر وليس فقط في عالمنا العربي بل في كل دول العالم. وفي الواقع حتى الرجل الغربي بات يفضل أن يتزوج امرأة لا تجمعه بها علاقة حب شرط أن تمتلك «المواصفات» التي يبحث عنها. وعليه فإن مشاعر المودة والقدرة على خلق الروابط هي الأهم؛ لكونها أثبتت أنها أفضل حين يتعلق الأمر باستمرارية الزواج. 
فما هي الأسباب التي تجعل الزواج التقليدي يستمر لوقت أطول من الزواج عن حب؟ 

الحب يأتي لاحقاً 
الزواج التقليدي يؤدي وبعد مرور الوقت إلى العاطفة خلافاً لعلاقة الزواج القائمة على الحب، والذي كلما طالت مدة الزواج انخفض معدله. الروابط التي تجمع بين أي زوجين ارتبطا بزواج مدبر تصبح أقوى بمعدل الضعفين بعد ١٠ أعوام من الزواج.

لمزيد من ع الماشي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق