اغلاق

شرطة الناصرة تستدعي سكرتير الجبهة بعد توزيع منشور انتخابي

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من جبهة الناصرة الديمقراطية، جاء فيه :" تقلى سكرتير الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة ظهر اليوم السبت استدعاء من بوليس الناصرة،


صور من جبهة الناصرة

بسبب قيام عشرات ناشطي جبهة الناصرة الديمقراطية بتوزيع منشور الجبهة- التغيير الانتخابي، وبزعم أنها مسيرة لم تحصل على ترخيص. وحذرت جبهة الناصرة من هذا الاستفزاز السياسي، مؤكدة أنه جاء بناء على أوامر عليا.
وكان العشرات من ناشطي جبهة الناصرة الديمقراطية قد شاركوا في توزيع النداء الأخير لقائمة "الجبهة الديمقراطية- العربية للتغيير"، بمشاركة النائب أيمن عودة. وفي بدايات المسيرة، لوحظ تحرك نشط لبوليس الناصرة، وفي مرحلة ما تصاعد استفزازهم، واستدعوا سكرتير الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة منصور دهامشة، وحرر له عنصر البوليس استدعاء للتحقيق في مركز البوليس في المسكوبية في الناصرة، بزعم أن المسيرة لم تحصل على ترخيص" .

جبهة الناصرة: هذا استفزاز سياسي رخيص بأوامر عليا
وقالت جبهة الناصرة الديمقراطية في بيانها :" إن ما أقدم عليه بوليس الناصرة هو استفزاز سياسي غير مسبوق، وبالتأكيد جاء بأوامر عليا من جهات سياسية، تستهدف الجبهة الديمقراطية. وشددت الجبهة، على أن بوليس الناصرة، كسائر البوليس في البلاد، يتجاهل العنف المستشري، ويصب جاب غصبه سياسيا على جماهيرنا العربية، ليؤكد من جديد أنه بوليس سياسي كما هو قائم في الأنظمة الاستبدادية والعنصرية في العالم" .
ودعت جبهة الناصرة "للرد على هذه العربدة وهذا الاستفزاز بأكبر مشاركة في التصويت يوم الثلاثاء القريب، ودعم قائمة الجبهة- التغيير وحرفيها "و م"، لنكون قوة اكبر في وجه الفاشية والبوليس السياسي وأسياده" .


لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق