اغلاق

الاعدادية الجديدة في الرينة تستقبل طلاب الصفوف السادسة

في صباح مُفعم بالسّعادة والأمل ، رحبّت المدرسة الاعداديّة الجديدة في الرينة يوم الخميس المنصرم، بطلّاب الصّفوف السّادسة من مدرستي الابتدائية ب والابتدائية ج.


صور من المدرسة

وبعد ان قام الزّوار بجولاتٍ قصيرةٍ في أنحاء المدرسةِ مُتعرفين خلالها على مبناها وأهمّ معالمها ومَشاريعها، قامت مديرة المدرسة السّيّدة ناريمان عرّام باستقبالهم في كلماتٍ ترحيبيّة مُشجّعة متمنيةً لهم ولمرافقيهم قضاء اوقاتٍ ماتعةٍ ومُثرية في أحضان المدرسة.
بعدها قام طلّاب من الصفوف السّابعة والثّامنة والتّاسعة بالقاءِ كلمات باللّغات العربيّة والعبريّة والانجليزيّة يرحبون بها بالزّائرين ويتماهون فيها مع ما يمرّون به من مشاعرَ بهجةٍ وارتباك.
١. هاجر بصول وامنة غنومة من الصّفّ السّابع  القتا كلمة باللّغة العبريّة.
٢. مجاهد نصره وشادن عودة من الصّفّ الثّامن  القيا كلمة باللّغة العربيّة.
٣. ياسمين بصول وعمر طاطور وليان خازن من الصف التاسع القوا كلمة باللّغة الانجليزيّة.
قام بعد ذلك الطّلّاب بتناول وجبة فطور خفيفة، ومن ثمّ تمّ تقسيمهم الى ست مجموعاتٍ تنقلت بين ست محطاتِ العابٍ تفكيريّة حركيّة في أجواءٍ ملؤها التنافس الايجابي والمتعة والافادة.
وبعد الانتهاء من المحطات السّتة قام الطّلّاب بالاجتماع مجددا في قاعة المدرسة للاستماع الى كلمة مُلخِّصة من المديرة شكرت من خلالها المدرستين على حسن تعاونهما وتلبيتهما للدعوة وزيارتهما للمدرسة آملةً أن يستمرّ التعاون وأن يتكلل بالنجاحات وان نواصل هذه المسيرة بمزيد من تحقيق الاهداف والانجازات.
وفي الختام توجّه الطلاب للباصات عودةً الى مدارسهم بذكرياتٍ دافئة وخبراتٍ شائقة.

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق