اغلاق

دراما في فرز اصوات الجنود - هل يجتاز بينيت وشاكيد نسبة الحسم ؟

أفادت لجنة الانتخابات المركزية، صباح اليوم الخميس، انه بعد فرز 167 الف مغلف مزدوج، فإن حزب اليمين الجديد، برئاسة نفتالي بينيت واييلت شاكيد، قد تمكن في هذه المرحلة


نفتالي بينيت- تصوير  حزب اليمين الجديد بدون كريديت

من الوصول الى نسبة 3.25% من مجمل الأصوات ، مما يعني النسبة المطلوبة بالضبط من اجل عبور نسبة الحسم والدخول الى الكنيست.
عمليا في هذه المرحلة، "اليمين الجديد" داخل الكنيست، لكن فرز المغلفات المزدوجة( الجنود، السجون، المستشفيات.. وغيرها)  مستمر. وعلى ما يبدو، فإن تحالف الموحدة والتجمع، حصل على عدد أصوات غير قليل من الاسرى والسجناء الذين يصوتون في مغلفات مزدوجة، 3.38% ، وعلى الأرجح لن يتراجع الى ما تحت نسبة الحسم، مع ارتفاع عدد الأصوات العامة لصالحه، اذ يقترب من  143 الف صوت.
حتى هذه المرحلة، فإن الليكود حصل على 39% من الأصوات في المغلفات المزدوجة و "كحول لافان" 38%، بفارق مشابهة للنتائج القطرية (10%).
حزب "زيهوت" برئاسة موشيه فيغلين، حصل مرحليا على 8.8%، لكنه ما زال بعيدا عن عبور نسبة الحسم (2.72% بهذه المرحلة).
في الموقع الرابع على مستوى أصوات الجنود يتواجد حزي العمل (6.03%)، قبل بانيت وشاكيد (5.94%)، اتحاد أحزاب اليمين(5.88%)، شاس (5.36%)، ميرتس (4.41%) كولانو (4.37%)، يهدوت هتوراة (4.27%)، وليبرمان (2.45%).
وفي حال تمكن حزب بينيت وشاكيد فعلا من عبور نسبة الحسم مع نهاية فرز المغلفات المزدوجة، فهذا يعني ان كتلة اليمين ستزداد مقعد واحد في الكنيست، بيث تصل الى 66 مقعدا، مقابل 54 لكتلة المركز- يسار.
كما ان عبور الحزب لنسبة الحسم قد يكون على حساب أحزاب الليكود، كحول لافان، يهدوت هتوراة واتحاد أحزاب اليمين، والتي سيخسر مل واحد منها مقعدا واحدا لصالح "اليمين الجديد". 

الحزب يتأرجح
مع استمرار فرز الأصوات، بدأ حزب "اليمين الجديد" يتراجع مجددا الى ما تحت نسبة الحسم، وقد لا يتمكن من عبورها في نهاية المطاف.



اييليت شاكيد


صور عممها حزب اليمين الجديد بدون كريديت


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق