اغلاق

معرض العلوم والتكنولوجيا في مدرسة ابن عامر بالناصرة

تألق العلماء العرب اليوم الخميس، في مدرسة ابن عامر، وقد انتشرت في ساحة المدرسة صور هؤلاء امثال: من جابر ابن حيان وابن الهيثم والخوارزمي وابن النفيس، والى
Loading the player...

جانبها صور علمائنا العرب في الفترة الجارية امثال احمد زويل وحسام حايك، ولفت النظر طلاب من المدرسة ارتدوا اثواب العلماء تيمنا واملا.
تم هذا خلال "يوم العلوم والتكنولوجيا- النبراس"، وقد حضره عدد من الشخصيات التربوية المسؤولة في مقدمتها النائبة عن رئيس بلدية الناصرة في الاحتفال السيدة سامية ابو الرب، الاستاذ الياس عيدي مركز مشروع كاريف ذي اليد السخية على المدرسة، الكاتب الصديق ناجي ظاهر، مدراء ومندوبون عن مدارس، واعضاء الهيئة التدريسية، ومجموعة كبيرة من اهالي الطلاب.
افتتح هذا اليوم بقرع طبول قدمته الفرق الكشفية المدرسية، بعدها قدمت مديرة المدرسة السيدة سلوى زعبي، كلمة اشارت فيها الى ان هذا اليوم جاء لنتابع معا ما وصلت اليه دفيئة البحث العلمي في المدرسة بعد ثلاث سنوات من اقامتها، منوهة الى ان هذه الدفيئة هدفت الى تلبية احتياجات الطلاب وتطوير قدراتهم في مجال البحث العلمي، وحققت العديد من الانجازات البحثية العلمي خلال فترة اقامتها هذه.
توزع يوم العلوم والتكنولوجيا على العديد من المحطات العلمية في مجالات مختلفة هي: الكون والمجموعة الشمسية، محطات توليد الطاقة، موارد طبيعية، الاجهزة في اجسامنا، الطاقة من حولنا، عالم الكائنات الحية، التغذية السليمة، الابحاث العلمية، الحواس، الأسنان، الاستحداث واعادة التصنيع، الفصول الاربعة، التصوير، التطور التكنولوجي الروبوتي، والابحاث العلمية المدرسية، اضافة الى زاوية العلماء العرب.
مديرة المدرسة اشارت في كلمتها  امام الجمهور، الى ان المدرسة قامت باختيار التعليم بالبحث العلمي اساسا لعملية التدريس لجميع الاعمار وفي جميع المجالات، وشددت على انها تعاملت مع الطلاب وفقا لقدراتهم وطاقاتهم مؤكدة ان مدرستها تؤمن بان كل طالب يمتلك قدرة مميزة وبإمكانه ان يعطي الكثير فيها عند اعطائه التوجيه اللازم.
وقد شكرت المديرة كل من ساهم بإنجاح هذا اليوم خاصة بالإشارة مركزة العلوم والتكنولوجيا في المدرسة المربية عفاف دراوشة، ومعلمة العلوم  نهاد عمري،  والهيئة التدريسية عامة.


تصوير مدرسة ابن عامر  - الناصرة


لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق