اغلاق

القدس: اهالي حارة الايوبي في الثوري يستقبلون رمضان بالزينة

من أحمد جلاجل - ما أن تثبت رؤية هلال شهر رمضان ويدخل الأبواب الشهر الفضيل حتى تبدأ أعمال التزيين والتجميل لمدينة القدس من قبل سكانها بلمساتهم الخاصة،


صور من الصحفي احمد جلاجل

حارة الايوبي احدى حارات حي الثوري جنوب المسجد الاقصى المبارك في القدس الشريف تعج بالأضواء والألوان المختلفة وكتابة الشعارات التي تخص الشهر المبارك، فسكان هذه الحارة يتنافسون في إظهار حارتهم لتكون الأجمل، فتظهر بسواعد شبابها في أجمل حلّة وهي تستقبل الشهر الفضيل، لكن خلف ذلك التزيين عمل مضن لا يعرف خفاياه الا أهل المنطقة .
الشاب احمد الجعبة القاطن في حارة الايوبي في حي الثوري واحد أعضاء لجنة الشباب فيها ، قال :" إن أعمال التزيين والكتابة على الجدران تسر الناظرين ، لكنهم يواجهون مشاكل عدة قبيل تعليقها والانتهاء منها، فلا إمكانيات ولا دعم لشراء تلك الزينة، ولا مؤسسات مسؤولة عن هذا العمل، بل هو عمل تتطوعي بحت" .
واوضح الجعبة ان "حارته " الايوبي " هي أجمل الحارات وأكثرها زينة ، لان أهالي الحي يدفعون من اموالهم الخاصة ويجمعون النقود لشراء الزينة ولا تقتصر المهمة هنا، بل يمنع أي شخص من خارج الحارة من شراء او تعليق ما يحلو له فهو عمل منظم نفتخر به " .
وقدم الشاب أحمد عسيلة عضو لجنة شباب الحارة تهانيه للمسلمين عامة ولأهالي القدس خاصة بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، مؤكدا على رص الصفوف والوحدة ونبذ المشاكل والابتعاد عنها خاصة في هذا الشهر الفضيل.

 

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق